حسن روحاني

روحاني: سنعاقب المسؤولين عن إسقاط "الأوكرانية"


١١ يناير ٢٠٢٠ - ٠٥:١٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

طهران- وعد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، نظيره الأوكراني بإحالة المسؤولين عن إسقاط الطائرة الأوكرانية، التي راح ضحيتها 176 شخصاً، بواسطة صاروخ "على القضاء"، وفق ما أعلنت الرئاسة الأوكرانية السبت.

كما أكد روحاني، خلال اتصال هاتفي مع الرئيس فولوديمير زيلينسكي، أنه "ستتم إحالة جميع الضالعين في الكارثة الجوية على القضاء"، معتذراً باسم بلاده عن إسقاط الطائرة. بحسب "العربية".

من جهته، طلب زيلينسكي من طهران "السماح بإعادة جثث 11 أوكرانياً قضوا في الحادث بحلول 19 كانون الثاني/يناير"، معلناً أن الدبلوماسية الأوكرانية ستصدر بياناً حول قضية "التعويضات".

وكان الحرس الثوري قد أعلن، في وقت سابق السبت، مسؤوليته عن حادثة إسقاط الطائرة الأوكرانية فجر الأربعاء، إلا أنه زعم أن الصاروخ الذي أطلق باتجاهها انفجر قرب الطائرة، قائلاً إن "الطائرة حرفت مسارها للعودة"، وهو ما نفته كل من هيئة الطيران المدني الإيرانية وأوكرانيا لاحقاً.

كما أشار قائد القوة الجوفضائية في الحرس، أمير علي حاجي زاده، خلال مؤتمر صحافي، إلى أن الحرس ظن أن الطائرة الأوكرانية التي أسقطها في إيران صاروخ كروز، كاشفاً أنها أُسقطت بصاروخ قصير المدى، مضيفاً: "سنقبل أي قرار يتخذه المسؤولون في هذا الشأن".

إلى ذلك نفت الخطوط الجوية الأوكرانية، السبت، عبر الخرائط رواية إيران بانحراف الطائرة المنكوبة التي أسقطتها طهران الأربعاء. وقال متحدث باسم الخطوط الأوكرانية في مؤتمر صحافي إن اعتراف طهران بإسقاط الطائرة الأوكرانية يبرئ كييف من أي مسؤولية، مؤكداً أنه كان يجب على إيران إغلاق المطار.