جينين هينيس-بلاسخارت

الأمم المتحدة بالعراق: يجب أن تبقى المظاهرات سلمية


٢٠ يناير ٢٠٢٠

رؤية 

بغداد - شددت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس-بلاسخارت، اليوم الإثنين، على ضرورة أن تبقى المظاهرات سلمية، فيما أشارت إلى أن القمع العنيف للمتظاهرين السلميين لا يمكن قبوله.

وقالت بلاسخارت -في بيان تلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه- إنه "في الأشهر الأخيرة، خرج مئات الآلاف من العراقيين من جميع مناحي الحياة إلى الشوارع للتعبير عن آمالهم في حياةٍ أفضل، خاليةٍ من الفساد والمصالح الحزبية والتدخل الأجنبي"، مبينة ان "مقتل وإصابة متظاهرين سلميين إلى جانب سنوات طويلة من الوعود غير المُنجزة قد أسفر عن أزمة ثقةٍ كبيرة."

وبعد شهرين من إعلان رئيس الوزراء استقالته، لا يزال القادة السياسيون غير قادرين على الاتفاق على طريق المُضي قُدمًا.

وفي حين كان هناك إقرارٌ علنيّ من جميع الجهات الفاعلة بالحاجة إلى إصلاح عاجل، فقد حان الوقت الآن لوضع هذه الكلمات موضع التنفيذ وتجنب المزيد من العرقلة لهذه الاحتجاجات من جانب أولئك الذين يسعون لتحقيق أهدافهم الخاصة، ولا يتمنون الخير لهذا البلد وشعبه.


الكلمات الدلالية جينين بلاسخارت

التعليقات

  1. دولى1 ٢٠ يناير ٢٠٢٠

    فى برقيه عاجله موجهه من سيادة المراقب الاعلى الدائم الى الامين العام للامم المتحده --هنا خط احمرالسيد-غونتيريس نامل عدم الاقتراب والعبث هنا قطعيا ونهائيا لاباسمك ولاباسم ممثله خاصه ولاعامه--- تلك المهزله مسؤول عنها الامين العام للامم المتحده شخصيا ولامكان لتلك الهرطقات الامريكيه فمهزلة ممثله خاصه للامين العام للامم المتحده تلك لاتعتبر صفه امميه ولاقانونيه بل ولايحق للامين العام للامم المتحده شخصيا اليوم ان يهذى بمثل تلك المهازل برغم ان تلك الممثله هى تمثل اميركا وليس الامم المتحده ولاالامين العام ايضا موقفه يمثل الامم المتحده فالقانون الدولى واضح جدا جدا هنا واليثاق وقواعد الميثاق الدولى ترفض رفضا قاطعا احتلال اى دوله عضو بالامم المتحده من احتلال دوله عضو اخرى والامم المتحده سبق وان اعلنت ان العراق دوله تحت الاحتلال الامريكى بينما الحقيقه ان اميركا ومعها ايران تحتلان العراق وتم نشر الارهاب من خلال اميركا بداعش حيث قالت الاداره الامريكيه للعراقيين اما يبقى الاحتلال الامريكى والا فقومو بحكم ظهوركم باظافركم وباياديكم وواجهو داعش واتت ايران بالمليشيات وبقاسم سليمانى والعامرى واقزام اخرون يقودون تلك المليشيات وجرى قتل البغدادى وهو صنيعه امريكيه كما صنعت اميركا ابن لادن من قبل ليكون امر قتله اكبرورقه رابحه للانتخابات الامريكيه النصفيهونجح اوباما بخداع الراى العام الامريكى بقتل ابن لادن مع دراا وبروبغندا هوليوديه والحوت يلتهم ابن لادن وهو لاشك يعتبر زعيم مليشيا لااكثر ولااقل نفس البغدادى ونفس مليشيات التمذهب الشيعى من عامرى وغيره وغيره هؤلاء مجرد زعامات اونطجيه لمليشيات ارهابيه يتم التضحيه بهم فيتم النفخ الاعلامى بهم وخلق هاله اعلاميه كبرى لهم كابطال وثورا ليتم بالنهايه قتلهم بدم بارد قبل الانتخابات النصفيه الامريكيه ليبقى الرئيس فتره اخرى ثانيه يحكم اميركا تلك اللعبه لعبتها اميركا دوما ومعها الحكومات ايضا العميله الارهابيه الحليفه فعلا اسفل الطاوله والعدو فوق الطاوله والاعلام واخر الضحايا كان الهلفوت سليمانى والذى باعه خامنئى ليقدم للرئيس ترامب ورقه ذهبيه ليتم انتخابه مره اخرى ولايتم عزله وهنا يكمن التحالف المبطن لاميركا مع كلابها المخلصين واجمل ماقاله ترامب بالامس ان على ايران تعتذر لبريطانيا عن اعتقال السفير البريطانى فهو يريد ابعاد اى شبهه عن موقف ايران الذى يخدم ترامب لعدم عزله ولاعادة انتخابه وفشل الجميع فلامكان اليوم لمزيد من العبث فالاحتلال يجب مقاومته ولو بالسلاح ---- هكذا تم ابلاغ الامين العام للامم المتحده ببرقيه عاجله من مكتب سيادةالمراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان بالامم المتحده المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده مسؤول مكتب مكافحة الارهاب الدولى والتمييز العنصرى ومناهضة ا لتعذيب رمز اللجنة العليا الامميه المؤسس لملاحقة المطلوبين جنائيا و دوليا لعدم الافلات من العقاب بالامم المتحده سيادة المشرع السامى الكبير والحقوقى الثائر الاممى المستقل المايسترو المرجعى الارفع والابرز بالامم المتحده سيادة المايسترو و امين السر السيد– وليد الطلاسى–

اضف تعليق