صقر غباش

صقر غباش يستقبل رئيس مجلس الشعب بأفغانستان


٢٠ يناير ٢٠٢٠

رؤية

أبوظبي - أكد رئيس المجلس الوطني الاتحادي في الإمارات، صقر غباش أن "دولة الإمارات ركيزة أساسية للأمن والسلم الإقليمي والدولي، وان الاستقرار والتسامح والسلام والتعايش الحضاري وإرساء الخير في العالم نهج راسخ ومتجذر في نفوس كل أبناء الوطن.

وأكد على موقف دولة الإمارات وحرصها على مساعدة الشعب الأفغاني الصديق في تحقيق رؤيته نحو السلام والاستقرار في مختلف المجالات من خلال المبادرات الإنسانية التي تتبناها الدولة لتحقيق التنمية والاستقرار في أفغانستان خاصة في الجوانب الصحية والتعليمية والاجتماعية".

جاء ذلك خلال استقبال صقر غباش صباح اليوم الإثنين في مقر المجلس بأبوظبي رئيس مجلس الشعب بجمهورية أفغانستان الإسلامية مير رحمن رحماني، والوفد المرافق له، بحسب "وكالة الأنباء الإماراتية".

وقال صقر غباش إن "هذه الزيارة تعكس ما يجمع البلدين الصديقين من روابط وعلاقات متينة ومتجذرة، والتي تشهد تطوراً ملحوظاً في مختلف الأصعدة والمجالات، والمبني على الإرادة القوية والرغبة الصادقة من قيادتي البلدين لدفع هذه العلاقات إلى الأمام في كافة المجالات ونحو آفاق أوسع، لما فيه خير الشعبين".

وجرى خلال اللقاء استعراض علاقات الصداقة والتعاون المشترك القائم بين البلدين وبحث تعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية أفغانستان والسبل الكفيلة بدعمها وتطويرها وتنميتها بما يحقق المصالح المشتركة.

وأكد الجانبان على أهمية أن تترجم العلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين، وان يمضيا قدماً في ترسيخها، وتعزيز آلية التكامل بين الدبلوماسية البرلمانية والدبلوماسية الرسمية لدى البلدين، والارتقاء بالتعاون البرلماني المشترك في مختلف الأصعدة ونحو مستويات متقدمة وآفاق مستقبلية، لما للدبلوماسية البرلمانية من دور في تعزيز التعاون والتواصل بين الدول والشعوب والحضارات والثقافات.

ومن جانبه، أعرب مير رحمن رحماني عن شكره وتقديره للجهود التي بذلتها دولة الإمارات وما زالت في دعم الشعب الأفغاني ومساعدته في التغلب على الظروف الإنسانية التي يعاني منها من خلال البرامج والمبادرات الإنسانية والتنموية المتنوعة التي تنفذها في العديد من المناطق.


الكلمات الدلالية الإمارات أفغانستان

اضف تعليق