حادث تحطم الطائرة الأوكرانية

الطيران المدني الإيراني: صاروخان أطلقا نحو الطائرة الأوكرانية المنكوبة


٢٠ يناير ٢٠٢٠ - ٠٦:٥٢ م بتوقيت جرينيتش

رؤية
طهران - أعلنت إيران أن الطائرة الأوكرانية أصيبت بصاروخي TOR-M1 أطلقا باتجاهها من الشمال.

وقالت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية: إن اللجنة المختصة التابعة منظمة الطيران المدني التقرير أعدت التمهيدي الثاني حول حادثة تحطم الطائرة الأوكرانية بوينغ 737 التي تحطمت قرب طهران قبل أيام.

وكانت اللجنة التابعة لمنظمة الطيران المدني المختصة بدراسة وقوع الحادثة أعدت تقريرا أوليا عن حادثة تحطم الطائرة كما أعدت التقرير الثاني مساء اليوم الاثنين.

وجددت إيران التأكيد اليوم على أن عملية التحقيق في كارثة إسقاطها طائرة الخطوط الأوكرانية عن طريق الخطأ سوف تستغرق وقتا.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، اليوم الإثنين، في المؤتمر الصحفي الأسبوعي، إن "إعلان نتيجة التحقيق في الطائرة الأوكرانية ربما يأخذ بعضا من الوقت بسبب كثرة تفاصيل الموضوع"، وذلك حسب وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية "إرنا".

وأضاف: "إيران هي المعني الوحيد حاليا بدراسة أبعاد حادثة الطائرة الأوكرانية، وعلى الآخرين عدم تسييسه".

وأعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عن توجه وزير الطرق وبناء المدن الإيراني محمد إسلامي، إلى كييف حاملا رسالة من الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى نظيره الأوكراني تتعلق بحادث سقوط الطائرة.

وكانت إيران قد أعلنت، أمس الأحد، أنها تسعى لفحص الصناديق السوداء للطائرة الأوكرانية، التي أسقطتها قوات الحرس الثوري بالخطأ هذا الشهر، نافية تقريرا سابقا أفاد بأن طهران قررت إرسال الصناديق السوداء للطائرة المنكوبة إلى أوكرانيا.

وأُسقطت طائرة ركاب من طراز "بوينغ737" تابعة لشركة "خطوط الطيران الدولي الأوكرانية"، فجر يوم 8 يناير/ كانون الثاني، بصاروخ إيراني، بعد إقلاعها بدقائق من مطار الإمام الخميني الدولي في طهران، وكانت متوجهة إلى كييف، ما أسفر عن مصرع 176 شخصا من جنسيات مختلفة.

وأقر قائد القوة الجوفضائية بالحرس الثوري الإيراني، العميد أمير علي حاجي زادة، في 11 يناير/ كانون الثاني، بمسؤولية الحرس عن سقوط الطائرة بقصفها عن طريق الخطأ، مؤكدا أن الواقعة حدثت في أجواء التأهب لحرب غير مسبوقة مع الولايات المتحدة، وفقا لـ"سبوتنيك".



اضف تعليق