لقاء سابق بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره العراقي برهم صالح

حزب الله يتوعد الرئيس العراقي حال لقائه ترامب


٢١ يناير ٢٠٢٠ - ١٠:٣٧ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

بغداد - هدد فصيل كتائب حزب الله في العراق، الثلاثاء، الرئيس العراقي برهم صالح بـ"الطرد من بغداد"، في حال التقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال أعمال منتدى "دافوس" في سويسرا.

ونشر المسؤول الأمنى فى كتائب حزب الله أبو على العسكرى تغريدة على "تويتر"، كتب فيها: "نشدد على ضرورة التزام برهم صالح بعدم اللقاء بالأحمق ترامب، وزمرة القتلة التى ترافقه".

وأضاف: "بخلاف ذلك سيكون هناك موقف للعراقيين تجاهه، لمخالفته إرادة الشعب، وتجاهل الدماء الزكية التي أراقتها هذه العصابة، وسنقول حينها، لا أهلا ولا سهلا بك، وسيعمل الأحرار من أبنائنا على طرده من بغداد الكرامة والعز".

وغادر الرئيس العراقى برهم صالح الثلاثاء، لحضور مؤتمر "دافوس" الاقتصادي في سويسرا، حيث من المقرر أن يلتقى على هامش المؤتمر عددا من زعماء دول العالم بينهم الرئيس الأمريكى دونالد ترامب لبحث العلاقات الثنائية.

كان رئيس حكومة تصريف الأعمال العراقية عادل عبد المهدى اليوم الثلاثاء إن العراق فى حالة إقليمية ودولية "صعبة".

وأضاف عبد المهدي - في كلمة خلال جلسة مجلس وزراء تصريف الأعمال، وفقا لما أوردته قناة "السومرية" العراقية - أن القوات الأمنية لا تريد أن تدخل في سياقات، يستخدم فيها العنف، مضيفاً: "لا نحمل أى نبرة متحيزة ضد المتظاهرين"، لافتاً إلى أن إغلاق الطرق والمدارس لا يعد احتجاجاً سلمياً ويجب أن يتوقف.

وشدد على أن إطلاق صواريخ كاتيوشا على السفارة الأمريكية أمر يسيء للعراق، مطالباً مجلس النواب والقوى السياسية بتقديم مرشحين جدد لرئاسة الحكومة العراقية.

وكان المهدي قد أكد في وقت سابق اليوم على أهمية احترام الدول لسيادة العراق وأمنه واستقراره، وسعي العراق إقامة علاقات صداقة وتعاون مع جميع الدول المجاورة والصديقة على أساس الاحترام المتبادل.


اضف تعليق