علم أمريكا

واشنطن تحظر حصول الإيرانيين على تأشيرات التجارة والاستثمار


٢٣ يناير ٢٠٢٠

رؤية

واشنطن - حظرت الولايات المتحدة دخول الإيرانيين إلى البلاد بتأشيرات التجارة والاستثمار اعتبارا من اليوم الخميس، في أحدث إشارة على توتر العلاقات بين البلدين.

وعزت دائرة خدمات الجنسية والهجرة الأمريكية التغيير إلى إنهاء معاهدة صداقة في أكتوبر 2018 مع إيران، المستهدفة بعقوبات أمريكية بسبب برنامجيها النووي والصاروخي.

وتسمح تأشيرات إي-1 وإي-2، التي تُمنح لغير المهاجرين، لمواطني دول أخرى بدخول الولايات المتحدة من أجل التجارة الدولية أو استثمار قدر كبير من المال.

وقالت الدائرة: إن الإيرانيين لم يعودوا مؤهلين للحصول على هذه التأشيرات.

وأضافت أنه يتعين على الموجودين بالفعل في البلاد بهذه التأشيرات المغادرة فور انقضاء مدة الإقامة المصرح لهم بها. 

وجرى توقيع معاهدة الصداقة بين البلدين عام 1955، إلا أن واشنطن قررت الانسحاب منها في 2018، ضمن خطوات تصعيدية أتخذتها احتجاجا على عدم التزام طهران بالاتفاق النووي.


اضف تعليق