ميركل

ميركل تتوجه إلى تركيا بمجموعة من "القضايا الخلافية"


٢٤ يناير ٢٠٢٠ - ٠٥:٢٦ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

إسطنبول - تتوجه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى مدينة إسطنبول التركية، اليوم الجمعة، لإجراء محادثات مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ووفقًا لوكالة الأنباء "الألمانية" حسب بيانات الحكومة الألمانية، ستركز المحادثات على قضايا دولية وثنائية.

ويركز الجانب التركي على الانضمام للاتحاد الأوروبي، وإلغاء دخول الأتراك بتأشيرات إلى دول الاتحاد، وتأسيس اتحاد جمركي مع التكتل.

تجدر الإشارة إلى أن تركيا حصلت منذ 2005 على صفة مرشح للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، إلا أن المفاوضات مجمدة حاليًا.

ومن المنتظر أن تتناول المحادثات أيضًا الأزمات في ليبيا، وسوريا، وسياسة اللجوء في أوروبا.
وتفاقم الوضع في الجزر اليونانية أخيرًا بسبب اكتظاظ مخيمات اللجوء.

وهدد أردوغان على نحو متكرر بفتح الحدود والسماح للاجئين القادمين من سوريا بالتوجه إلى أوروبا، إذا لم يحصل على مزيد من المساعدات من الاتحاد الأوروبي من أجل ملايين اللاجئين السوريين الذين تستضيفهم بلاده.

ومن المنتظر أن تتطرق المحادثات إلى مؤتمر سوريا المزمع عقده في فبراير(شباط) المقبل، والأوضاع في العراق، وإيران.

وستناقش تطورات الأوضاع في ليبيا في ضوء نتائج مؤتمر برلين حول ليبيا الذي عقد في العاصمة الألمانية، يوم الأحد الماضي.

ومن المتوقع مناقشة رغبة الجانب التركي في افتتاح مدارس تركية في ألمانيا.

وحسب بيانات الحكومة الألمانية، تعتزم ميركل وأردوغان افتتاح الحرم الجديد للجامعة التركية الألمانية في إسطنبول.
وستجتمع ميركل، بدعوة من غرفة التجارة الألمانية التركية، مع ممثلين من الأوساط الاقتصادية في تركيا، وستلتقي بممثلين عن المجتمع المدني التركي.


اضف تعليق