زعيم كوريا الشمالية

كوريا الشمالية تستعين بضابط سابق كوزير للشؤون الخارجية


٢٤ يناير ٢٠٢٠ - ٠٥:٤٦ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

بيونج يانج - أكدت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية، الجمعة، تعيين ري سون جون وزيرًا جديدا للشؤون الخارجية، والوزير الجديد ضابط سابق بالجيش وليست لديه خبرة كبيرة على الصعيد الدبلوماسي.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية أن ري ألقى كلمة كوزير خلال حفل عشاء أقامته الوزارة، الخميس، للسفارات والمنظمات الدولية بمناسبة العام الجديد وهو أحدث مسؤول عسكري تتم ترقيته في عهد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

وذكر مصدر دبلوماسي في سول لرويترز أن كوريا الشمالية أبلغت الدول التي لها سفارات في بيونج يانج الأسبوع الماضي بأن ري الضابط السابق بالجيش والمسؤول الكبير بحزب العمال الحاكم سيحل محل رييونغ هو كأكبر دبلوماسي بالبلاد.

وجاء التعيين بمثابة مفاجأة لمتابعي شؤون كوريا الشمالية وسط تعثر محادثات نزع السلاح النووي مع واشنطن، حيث أن ري لا يملك أي خبرة في التعامل مع القضايا النووية أو مع المسؤولين الأميركيين.

لكن الوزير الجديد قاد المحادثات التي جرت على مستوى رفيع بين الكوريتين عام 2018 كرئيس للجنة الوحدة السلمية للبلاد التي تتعامل مع المسائل المتعلقة بكوريا الجنوبية.



اضف تعليق