قاسم سليماني

صحيفة روسية: مقتل "سليماني" يخدم نفوذنا في سوريا


٢٤ يناير ٢٠٢٠

رؤية

موسكو - أكدت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" الروسية أن مقتل قائد فيلق القدس بالحرس الثوري "قاسم سليماني" بغارة أمريكية سيصب في مصلحة موسكو ونفوذها بسوريا وعلاقتها مع إسرائيل.

وقالت الصحيفة إن بوتين "شارك في المنتدى العالمي لذكرى الهولوكوست الذي عقد أمس في مجمع "ياد فاشيم" في القدس، كما سيعقد مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو اجتماعاً، يتناول، من بين أمور أخرى، مسألة تأثير إيران في سوريا".

واعتبرت أن مساعي إيران لإنشاء ممر استراتيجي إلى البحر المتوسط، تغيرت نوعياً بعد مقتل "سليماني" ما جعل الحوار بين بوتين ونتنياهو حول أمن إسرائيل يسير بسهولة أكبر.

ونقلت "غازيتا" عن المبعوث الخاص السابق لوزارة الخارجية الأمريكية للانتقال السياسي في سوريا "فريدريك هوف" قوله إن "موت سليماني، منح فلاديمير بوتين فرصة لتعزيز النفوذ الروسي في سوريا، على حساب إيران".

وأضاف هوف: "لن يرد بوتين على الأرجح بشكل سلبي عندما يعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي عن رضاه عن مقتل سليماني، بدلاً من ذلك، سيعبر عن تفهم وحتى تعاطف مع مخاوف إسرائيل".

وأوضح المبعوث اﻷمريكي أن الرئيس الروسي "قد يلمح إلى استمرار تهميش إيران وقد يعرض على إسرائيل ممارسة الضغط على واشنطن للتصالح مع الأسد من أجل تقليل نفوذ إيران في سوريا".

من جهته قال خبير المجلس الروسي للشؤون الخارجية أنطون مارداسوف إن "سليماني أسس ميليشيات تحت جناح إيران وأشرف عليها، ولكن هذه العملية سوف تستمر بعد موته فما يمكن أن يتغير هو فقط حماسة الوسطاء الإيرانيين، الذين بدؤوا يتنقلون في سوريا في حافلات المعارضة، خوفاً من هجوم جوي".

وأكد مرداسوف أنه يمكن لروسيا أن "تستغل مقتل الجنرال الإيراني لتعزيز نفوذها نوعياً في أوساط النخبة العسكرية والسياسية بالنظام السوري ولكن لم يتضح بعد مدى استعدادها لذلك".

وكانت موسكو قد اعتبرت أن استهداف الولايات المتحدة لسليماني بغارة في العاصمة العراقية ومقتله خطوة سلبية قد تزيد الصراع والتوتر بالمنطقة.


اضف تعليق