وزارة الخارجية المصرية

الخارجية المصرية: لا إصابات بين أفراد الجالية بفيروس كورونا في الصين


٢٥ يناير ٢٠٢٠ - ١١:١٣ م بتوقيت جرينيتش

رؤية 

القاهرة - صرّح السفير ياسر محمود هاشم، مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين في الخارج، أن السفارة المصرية في بكين تقوم بمتابعة أوضاع أبناء الجالية المصرية في ووهان ومقاطعة خوبي، من خلال التواصل المباشر معهم سواء تلفونيًا أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي الصينية، للاطمئنان عليهم وتقديم أي دعم ممكن لهم في ضوء قرار الحكومة فرض الحجر الطبي على المدينة بالكامل ووقف كافة وسائل النقل منها وإليها بسبب فيروس كورونا .

وأكد أنه لا توجد أي حالات إصابة بين أبناء الجالية في المدينة أو في الصين، وأن السفارة قامت بتعميم عددٍ من البيانات على أبناء الجالية في المدينة بهدف حصر أعدادهم وجمع بياناتهم وتقديمها للسلطات الصينية، فضلًا عن قيام السفارة بالاتصال بالسلطات الصينية سواء في بكين أو ووهان للوقوف على أي مساعدة يمكن تقديمها للجالية في ظل الحظر.

وقامت السفارة بالاتصال المباشر مع كثير من أبناء الجالية في المدينة إضافة لاتصال السفير دكتور محمد البدري، سفير جمهورية مصر العربية في بكين، بعدد من قيادات الجالية في المدينة لطمأنتهم، وأكد على تفهم السفارة وتضامنها الكامل معهم في ظل الظروف الصعبة التي يمرون بها، واستعدادها لتقديم كل المساعدات الممكنة في إطار الإجراءات المتخذة من قبل السلطات الصينية.

وفي هذا الصدد، فإن الخارجية المصرية تقدر الجهود الحثيثة للحكومة الصينية في احتواء ومكافحة مرض فيروس كورونا وتعرب عن تضامنها مع الشعب والقيادة الصينية في هذا الظرف الصعب، وذلك وفقًا لـ "وسائل إعلام مصرية".


اضف تعليق