أخبار عربيةالأخبار

واشنطن تدين الاعتداءات المستمرة على المدنيين في إدلب

رؤية

دمشق – دانت واشنطن، مساء الثلاثاء، الاعتداءات المستمرة وغير المبررة على المدنيين في إدلب السورية، حسبما أوردت “سكاي نيوز”.

ونجحت قوات الجيش السوري، الأسبوع الماضي، في دخول مدينة معرة النعمان التي تعد آخر معقل رئيسي خارج عن سيطرة دمشق وتشكل استعادتها هدفا استراتيجيا.

وأثناء تقدمها أحاطت قوات نظام السوري بنقاط المراقبة التركية في معرة النعمان، والتي نُشرت بموجب اتفاق خفض التصعيد الموقع بين أنقرة وموسكو وطهران قبل 3 سنوات بالعاصمة الكازاخية.

ويعني هذا التقدم أن اثنتين من 13 نقطة مراقبة تركية في المنطقة المنزوعة السلاح باتت الآن مطوقة من قبل قوات النظام السوري.

والمنطقة المنزوعة السلاح أو المعزولة هي مساحة أقيمت بعرض يتراوح ما بين 15 إلى 20 كيلومترا، على طول خط التماس داخل منطقة خفض التصعيد في إدلب.

والأسوأ بالنسبة لتركيا هو أن سيطرة قوات النظام السوري على معرة النعمان تمنحها آليا السيطرة على امتداد الطريق السريع أم 5 (حلب-حماة)، ما يعني قطع طريق الإمداد الرئيسي إلى نقطة مراقبة تركية بالقرب من قرية معر حطاط في محافظة إدلب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى