رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو

رسالة إلى "ترودو" تطالب بعدم استئناف العلاقات مع إيران


٠٨ فبراير ٢٠٢٠

رؤية 

تورنتو - بعث عدد من المحامين الإيرانيين الكنديين برسالة مفتوحة إلى رئيس الوزراء الكندي، جاستين ترودو، دعوه خلالها إلى عدم استئناف العلاقات الدبلوماسية مع النظام الإيراني، وفق ما ذكره موقع "إيران إنترناشيونال".

وكتب هؤلاء المحامون في رسالتهم أن إقامة علاقة مع إيران من شأنها أن تؤدي إلى إضفاء الشرعية على "نظام غير شرعي".

وأشار المحامون إلى سجل إيران في انتهاكات حقوق الإنسان، مضيفين أن "النظام في إيران تتعامل بعداء ضد الأقليات الدينية، والمفكرين الأحرار، والمعارضين السياسيين".

كما أكدوا أن إعادة العلاقات مع طهران يمكن أن تقوض جهود المحتجين الذي احتجوا سلمياً للدفاع عن حقوق الإنسان والتغيير الديمقراطي.

وكانت حكومة المحافظين في كندا التي سبقت حكومة ترودو، قد قطعت العلاقات مع النظام الإيراني عام 2012، وأغلقت سفارتها في طهران، وطردت الدبلوماسيين الإيرانيين من أوتاوا.

وطالبت الرسالة المذكورة أيضاً حكومة كندا إلى بذل المساعي من أجل جر النظام الإيراني إلى المحكمة الدولية بغية تحقيق العدالة ودفع تعويضات ضحايا طائرة الركاب الأوكرانية التي أُسقطت في طهران الشهر الماضي، مطالبين بتعويض يتجاوز قدره المليار دولار.

واعترفت إيران بأن صواريخها أسقطت الطائرة الأوكرانية عن طريق الخطأ في 8 يناير الماضي، ما أسفر عن مقتل جميع ركابها الـ176، بمن فيهم 57 كندياً.


الكلمات الدلالية جاستن ترودو

اضف تعليق