قوات الاحتلال الإسرائيلي

الاحتلال يعتقل 19 فلسطينيا بينهم فتاة ويصيب شابين بالضفة


٢٥ فبراير ٢٠٢٠ - ٠٥:٢١ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية

القدس المحتلة - شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، حملة دهم وتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، تخللها اعتقال عددا من الأشخاص، جرى تحويلهم للتحقيق بزعم المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين.

وتركزت المداهمات والاعتقالات في محافظات الخليل، ونابلس، ورام الله والقدس، حيث صعدت قوات الاحتلال من اقتحام المنازل والعبث بمحتوياتها وإخضاع ساكنيها لتحقيقات ميدانية.

وداهم جنود الاحتلال عددا من المنازل في الخليل والقدس ونابلس ورام الله قبل عملية الاعتقال.

في الضفة الغربية، شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات طالت 19 مواطنا بينهم فتاة.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتقلت الطالبة في جامعة البولتكنك لين عاكف عوض بعد اقتحام منزلها في بيت أمر شمال الخليل.

كما اعتقل جنود الاحتلال المواطن معتصم زياد الرجوب، والمواطن تامر ماجد شديد من دورا.

واقتحمت قوات الاحتلال مدينة الخليل وأجرت تفتيشات للعديد من المنازل، حيث قامت باعتقال كل من : وسيم كاظم الزير، وإسلام كاظم الزير، ووسيم عبد الحفيظ الجمل، ووسام عبد الحفيظ الجمل، والأسير المحرر سامح أبو اسنينة.

في محافظة رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الطالب في جامعة بيرزيت عدي اللوزي بعد اقتحام منزله في مخيم قلنديا.

بينما في محافظة نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن زهير دويكات، وأبو علي الشوا، ومراد حميدان من مخيم بلاطة، فيما اعتقلت المواطن حسين إبراهيم اشتيوي من مخيم عسكر.

كما اعتقل جنود الاحتلال المواطن محمد جمال صباريني وصامد عامر عمر، من طولكرم، والمواطن جبريل الزبيدي من جنين.

كما اصيب فلسطينيان، في وقت متاخر من ليلة أمس الإثنين، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان، أن الأطقم الطبية في مجمع "فلسطين" الطبي، بمدينة رام الله، "تعاملت مع فلسطينيين أصيبا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط".

وأوضحت أن أحد المصابين جرح في منطقة "الكتف" فيما أصيب الآخر بـ"الساق"، لافتة أن حالتهما الصحية "مستقرة".

وأشارت الوزارة إلى أن الإصابتين وصلتا من بلدة "بيت سيرا"، غربي رام الله.

وأعقب الحادثة اقتحام قوات إسرائيلية للبلدة ما أدى إلى اندلاع مواجهات مع شبان فلسطينيين، بحسب الشهود، ولم يعلق الجيش الإسرائيلي على الحادثة.



اضف تعليق