فيروس كورونا - أرشيفية

الإصابة الثانية بكورونا في هولندا تثير الذعر بالبلاد‎


٢٨ فبراير ٢٠٢٠ - ٠٥:٥٤ م بتوقيت جرينيتش

رؤية- سحر رمزي

أمستردام- أصيب الشارع الهولندي بحالة من الخوف والذعر غير مسبوقة، وذلك بمجرد الإعلان عن ظهور حالة  ثانية لمرض كورونا  في منطقة ديمن بالعاصمة الهولندية أمستردام.

حيث   أعلن المعهد الوطنى للصحة العامة والبيئة في هولندا،  أمس الخميس  عن ظهور  أول حالة لمرض كورونا  لهولندي  عائد من  منطقة لومباردي الإيطالية حيث تفشي مرض كورونا هناك، والمريض تم  إدخاله مستشفى إليزابيث تويستدين في تيلبورغ يوم الأربعاء. 

بسبب "اشتباه قوي"، تمت معالجة الرجل على الفور بمعزل وفقًا للبروتوكول.  ولكن  مساء الخميس أعلنت وزارة  الصحة رسميا  في مؤتمر صحفي  أنه مصاب بالفعل بالفيروس. 

واليوم الجمعة  تم الإعلان رسميا  عن الحالة الثانية لمرض كورونا بهولندا، وهذه المرة  لمريضة تسكن في أمستردام ولم تكن لها أى علاقة  بالحالة الأولى، ولكنها قادمة ايضا من إيطاليا ومن نفس المنطقة، و الحالة الثانية تقيم في منزل منعزل في منطقة ديمن بالعاصمة الهولندية أمستردام، وذلك وفقًا للمعهد الوطني للصحة العامة والبيئة (RIVM)  الذي أعلن اليوم الجمعة.  المرأة معزولة في منزل في ديمن.

وأوضحت الصحة الهولندية أنه قد تم العثور على المرأة المصابة في ليلة الجمعة.  وقد كشف ذلك عن طريق البحوث المختبرية في أمستردام UMC.  وفقا ل NOS ، ظهرت عليها أعراض المرض في ليلة  الأربعاء.

وحسب القناة الهولندية لا علاقة للمريضة  بالرجل الذي تم تشخيصه بفيروس كورونا  أمس الخميس. ولكن زار  كل منهما   منطقة لومباردي الإيطالية الأسبوع الماضي ، حيث أصيب العديد من الأشخاص بفيروس COVID-19.  ولذلك سوف تقوم الصحة الهولندية بتحديد من كانت المرأة على اتصال بهم لفحصهم.

لومباردي الإيطالية  منطقة خطر

حذرت هولندا من أنه يتعين على الهولنديين العائدين من مناطق الخطر ، بما في ذلك لومباردي ومدينة ووهان الصينية ، إيلاء اهتمام إضافي لصحتهم بعد العودة إلى ديارهم.  إذا كانت لديهم مشاكل صحية في غضون أسبوعين ، فيجب عليهم البقاء في المنزل والاتصال بالطبيب عبر الهاتف.

إذا ظهر أن هناك شخصًا مصاب بالفعل بفيروس COVID-19 ، فيمكن لهذا الشخص أن يبقى في المنزل بمعزل عن الآخر ولكن إذا ظهرت الأعراض بشكل يهدد حياته.  يتابع العلاج في المستشفى إذا كان الشخص المصاب مصابًا بشكل خطير.  وبالنسبة للسيدة الهولندية في أمستردام   ليس لديها شكاوى خطيرة.

الخوف يسيطر على الشارع الهولندي 

وفي سياق آخر تشهد الصيدليات والمحلات التجارية بالبلاد  حالة من الإقبال الكبير على شراء المنظفات الكحولية لغسيل اليدين و طهارة  المنزل وايضا الاهتمام  ب المنظفات  الطبية  لاستخدامها في غسيل الفاكهة والخضراوات، كما تشهد المدن على الحدود الهولندية الألمانية إقبال شديد على محلات السوبر ماركت لشراء كميات كبيرة من الطعام والشراب وهى ظاهرة غريبة.

ولذلك حرصت  الحكومة الهولندية ومن خلال  وسائل الإعلام الهولندية المختلفة على عمل العديد من المؤتمرات الصحفية، ومطالبة مسؤول الصحة الحديث  بكل شفافية،  محاولة منها إزالة المخاوف وجعل الشعب يشعر بالاطمئنان والتأكيد على أن الأمور تحت السيطرة ولا داعى للخوف ولكن الحرص مطلوب والتعليمات الوقائية مطلوبة أيضا.


الكلمات الدلالية كورونا

اضف تعليق