البورصة المصرية

أسهم البورصة المصرية تشهد قفزة كبيرة في تعاملات اليوم


٢٣ مارس ٢٠٢٠

رؤية

القاهرة - قفزت أسهم البورصة المصرية، مع بداية تعاملات، اليوم الإثنين، بفضل كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عن نيته ضخ مليارات الجنيهات في البورصة.

وتخطى مؤشر البورصة المصرية الرئيسي EGX30 نسبة 6.5% في أول جلسة بعد إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسي ضخ 20 مليار جنيه من البنك المركزي في البورصة، أمس.

وقال سامح غريب -عضو الجمعية للمحليين الفنيين، في تصريحاته نقلها موقع "مصراوي"- إن القفزة التي حققها الؤشر الرئيسي اليوم، تأتي استكمالا للارتفاع في البورصة الذي بدأ يوم الخميس الماضي، مع اتخاذ الحكومة إجراءات محفزة للبورصة لمواجهة تداعيات أزمة كورونا.كانت البورصة شهدت 4 جلسات دامية خلال الأسبوع الماضي، وسط هبوط حاد لأسعار الأسهم، تأثرا بتراجع الأسواق العالمية بسبب مخاطر تفشي فيروس كورونا.

وقال غريب: "المستثمرون المصريون وخاصة المؤسسات استجابت اليوم للمحفزات الاقتصادية التي أعلنها الرئيس، وسجلت عمليات شراء مكثفة في بداية الجلسة، وهذا أحد أسباب الصعود ، على الرغم من استمرار الأجانب في عمليات البيع".

وأضاف أن السبب الثاني الذي دعم السوق، هو استمرار تنفيذ عمليات الشراء التي أعلن عنها بنكا الأهلي ومصر، يوم الخميس الماضي بضخ 3 مليارات جنيه في البورصة، والذي ساهم في زيادة أسعار الأسهم.

لكن غريب، يتوقع ألا يستمر صعود المؤشر الرئيسي للبورصة لنهاية جلسة اليوم، بسبب احتمالية تأثر السوق بهبوط الأسواق الأوروبية والخليجية، ما يمكن أن يسبب تراجعا في أسعار بعض الأسهم القيادية كسهم البنك التجاري الدولي.

وأضاف أن "التأثير الحالي ربما لا يكون مستدامًا، خاصة وأن السوق بدأ يتراجع من أعلى نقطة وصل لها خلال الجلسة، وهنا نقطة اختبار لمدى التأثر بالأسواق الخارجية التي هبطت في أوروبا نحو 5% كما هبطت الأسواق الآسيوية".


اضف تعليق