رئیس الحوزات العلمیة في إيران، آية الله علي رضا إعرافي

لمواجهة كورونا .. الحوزة العلمية في قم الإيرانية تبعث برسالة إلى شيخ الأزهر


٣١ مارس ٢٠٢٠

رؤية

بعث رئیس الحوزات العلمیة في إيران، آية الله علي رضا إعرافي، برسالة إلى شيخ الأزهر الشريف، وذلك في ظل الأوضاع الراهنة والعصيبة وهي تفشي فايروس كورونا المستجد.

وقال الشيخ إعرافي، في رسالته التي نشرتها اليوم الثلاثاء وكالة مهر، إن ”تفشي فيروس كورونا أدى إلى متاعب كثيرة في شتى البلدان، وأصبحت مصدراً لحزن الشخصيات الدينية في العالم لاسيما علماء الأمة الإسلامية“.

وأضاف أن ”كبار العلماء بمدينة قم وإيران يؤكدون ضرورة التنسيق مع الجهات الطبية المتخصصة واتباع إرشادات المتخصصين وتطبيقها“، مؤكدا ضرورة التعاون العالمي باعتباره ”أمرا ضروريا لمكافحة كارثة كورونا العالمية“.

وأشار اعرافي، إلى أن ”من واجب علماء الدين تعزيز المبادئ الاعتقادية والتنبيه نحو ضرورة التوجه إلى إصلاح النفس وتهذيبها من أجل صيانة المجتمع من الرذائل، والالتفات إلى قدرة الله، والتوسل بالذات القدس الإلهية وتعزيز النهج المعنوي والروحاني والأخلاقي“.

وتابع إن ”المجتمعات الإنسانية في ظل الظروف الراهنة، تحتاج بشدة إلى الهدوء والثقة والمحبة، وهذه الظروف هي أفضل فرصة من أجل إيقاظ الفطرة الإنسانية“.

إن تعالیم دین الخاتم في ظل الظروف العصيبة الراهنة يمكنها أن تكون رائدا للدعوة إلى الإستقامة والعزم والأمل والنشاط والإبداع والتطور والموفقية در جميع الساحات في العالم الإسلامي ولجميع البشرية.

إن من دواعي فخر الحوزات العلمیة الشيعية في العالم، هذا الواجب حيث تعلن الحوزات العلمية عن إستعدادها وإستعداد المؤسسات التابعة لها من أجل تقديم الخدمات الممكنة لمكافحة فايروس الكورونا وسائر الحوادث الطبيعية والكوارث ولن تتردد فی تقدیم أي نوع من الخدمات المادية والمعنوية وهذا الأمر مستمر بفضل الله تعالى .

هذا، وكانت مدينة قم، جنوب طهران، معقل الحوزات الدينية والمرجعيات الشيعية، بؤرة لتفشي فيروس كورونا بعدما سجلت أول حالتي وفاة في 19 من شهر شباط/فبراير الماضي، وتفشى بعد ذلك المرض في جميع المحافظات الإيرانية. وفسر الخبراء ذلك، إلى وجود عمال صينيين وزوار أجانب بالمدينة الدينية.


الكلمات الدلالية إيران مصر

اضف تعليق