انفجار

مقتل عنصرين من قوة حماية سنجار بانفجار منزل مفخخ شمالي العراق


١٤ أبريل ٢٠٢٠

رؤية

بغداد - قتل عنصران من قوة حماية سنجار الإيزيدية، شمالي العراق، بانفجار منزل مفخخ، اليوم الثلاثاء، حسبما ذكر الإعلام الأمني.

وأفادت خلية الإعلام الأمني بـ"استشهاد عنصرين من قوة حماية سنجار، وإصابة ثلاثة آخرين"، بانفجار دار بمفخخة في "قرية عزيز بناحية القحطانية جنوبي جبل سنجار ضمن قاطع قيادة عمليات غرب نينوى"، نقلًا عن وكالة "سبوتنيك".

وأضافت "أصيب أحد رعاة الأغنام في "منطقة المنايف بإطلاق نار مباشر من قبل عناصر داعش الإرهابية".

وشكلت وحدات حماية سنجار لحماية المكون الإيزيدي بعد إعلان تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول) في 2014 قيام ما وصفه بـ "الخلافة" في العراق وسوريا.

وكان تنظيم "داعش" الإرهابي اجتاح في الثالث من أغسطس 2014، قضاء سنجار غرب محافظة نينوى شمال العراق، وغالبيته من الطائفة الإيزيدية، ونفذ جرائم إبادة شنيعة بحق المكون الإيزيدي، وارتكب عناصر التنظيم الإرهابي عمليات إعدام جماعية ودفن الضحايا في مقابر جماعية ما زالت تكتشف حتى الآن، خاصة في قرية "كوجو" التي شهدت أكبر عملية تطهير عرقي بحق سكانها الإيزيديين.

وأعلن العراق، أواخر 2017، هزيمة التنظيم الإرهابي واستعادة السيطرة على المناطق التي كان يحتلها.


اضف تعليق