الأخباررياضة

توتي يقع في حب قطة كادت أن تسبب في “طلاقه”

رؤية

روما – سرد أسطورة نادي روما، الدولي الإيطالي السابق، فرانشيسكو توتي، قصة طريفة كادت تتسبب في طلاقه من زوجته، عارضة الأزياء والمذيعة السابقة، إيلاري بلاسي.

وقال توتي الملقب بـ”ملك روما”، في بث مباشر عبر حسابه في موقع “إنستجرام”، أن قطة بلا شعر كادت تقلب حياته الزوجية رأسا على عقب، مضيفا “كنت غاضبا من زوجتي بعدما اشترت قطة بلا شعر وسمتها، دونا باولا، وأصبحت علاقتنا متوترة جدا بسبب تلك القطة”.

وتابع: “في الليل، أرادت القطة النوم على فراشنا عند أقدامنا. كانت قطة محببة للغاية، ولكن بسببها، كدت أنفصل عن زوجتي.. أرادت إيلاري تبني القطة بأي ثمن، لكنني رفضت الفكرة تماما… ولكن ولأن جميع القرارات في أسرتنا تتخذها زوجتي، فقد قررنا إيواء القطة في بيتنا”.

وأكمل: “لم أتحدث مع زوجتي لعدة أيام، ولكن في النهاية وقعت في حب القطة”.

وارتبط توتي (43 عامًا)، بزوجته إيلاري (37 عامًا) عام 2005، وأنجبت له ثلاثة أطفال، صبي وبنتان.

وكان توتي، أعلن اعتزاله كرة القدم في العام 2017، وذلك بعد مسيرة حافلة في الملاعب دامت 25 عاما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى