ترامب وبوتين

بيان لترامب وبوتين في ذكرى المصافحة التاريخية بين الجنود السوفييت والأمريكيين


٢٥ أبريل ٢٠٢٠

رؤية

موسكو- أصدر الرئيسان فلاديمير بوتين، ودونالد ترامب بيانا مشتركا بمناسبة الذكرى الـ75 لالتقاء القوات السوفيتية والأمريكية عند نهر إلبه بألمانيا أواخر الحرب العالمية الثانية.

وأعلن الكرملين، أن بيان الرئيسين أشار إلى أن أحداث أبريل 1945، عندما تمكن الجنود السوفييت والأمريكيون من مصافحة بعضهم البعض، بشّرت بقرب هزيمة النظام النازي النهائية في ألمانيا، وفقا لوكالة "إنترفاكس".

وكتب بوتبن وترامب في البيان: "روح لقاء إلبه، مثال على قدرة بلدينا على وضع التناقضات جانبا، وبناء الثقة والتعاون من أجل تحقيق هدف مشترك".

وأضاف البيان: "بتصدينا اليوم لأخطر تحديات القرن الحادي والعشرين، نعبر عن احترامنا الكبير لبسالة وشجاعة جميع الذين قاتلوا معا من أجل هزيمة الفاشية. لن ينسى أخد مآثرهم وبطولاتهم".

والتقت قوات من الجيش الأحمر مع قوات الجيش الأمريكي الأول في 25 أبريل 1945، قرب مدينة تورغو على نهر إلبه.

وتكلل هذا اللقاء باختراق فلول القوات الألمانية وحلفائها وشقها إلى قسمين في الشمال والجنوب.

ونهر إلبه من أهم أنهار أوروبا الوسطى، ينبع من جبال الكركونوشه في جمهورية تشيكيا ويخترق أراضي التشيك وألمانيا قبل أن يصب قرب مدينة هامبورغ في بحر الشمال بطول كلي يصل إلى 1094 كم.


اضف تعليق