وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي

الخارجية الأردنية: إقدام إسرائيل على ضم أراضي الضفة سيقتل فرص السلام


٢٠ مايو ٢٠٢٠

رؤية – علاء الدين فايق
 
عمّان - اعتبر الأردن، اليوم الأربعاء، أن إقدام إسرائيل على خطوة ضم أجزاء من الضفة الغربية لسيادتها، سيشكل "قتلًا لفرص السلام الشامل" الذي يشكل ضرورة إقليمية ودولية.

وأكد وزير الخارجية أيمن الصفدي في اتصال هاتفي مع المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوڤ أن حل الدولتين على أساس القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام الشامل والدائم في المنطقة.

وأكد الصفدي وملادينوڤ، بحسب بيان صادر عن الخارجية حصلت "رؤية" على نسخة منه، رفض أي ضم إسرائيلي لأراضي فلسطينية محتلة خرقاً للقانون الدولي وتقويضاً لحل الدولتين وكل الأسس التي قامت عليها العملية السلمية.

واستعرضا الجهود المبذولة لتنسيق موقف دولي يحول دون تنفيذ إسرائيل قرار الضم الذي أكد الصفدي أنه إن نفذ سيقتل فرص تحقيق السلام الشامل الذي يشكل ضرورة إقليمية ودولية. 

وشدد الصفدي وملادينوڤ على ضرورة تكاتف الجهود لإطلاق مفاوضات مباشرة وجادة وفاعلة لحل الصراع على أساس حل الدولتين ووفق القانون الدولي.

وقبل أيام، حذر العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، من أن ضم إسرائيل أجزاء من الضفة الغربية لسيادتها سيؤدي لـ"صدام كبير" مع الأردن.


اضف تعليق