انتهاء دورة البرلمان العاشر

إيران تستعد للاحتفال بيوم القدس وإشارة موقع المرشد إلى الهولوكوست.. من الصحف الإيرانية اليوم الخميس


٢١ مايو ٢٠٢٠

رؤية

انشغلت الصحف الأصولية بمسيرة يوم القدس، التي من المفترض أن يتم تنظيمها بشكل رمزي في طهران، حيث سيطوف المتظاهرون بالسيارات بسبب كورونا، كل عناوين الصحف المتطرفة والأصولية هي باختصار "نهاية إسرائيل"..

وحسب تقرير قناة ايران انترنشنال: صحيفتا "كيهان"، و"جوان" دعمتا الملصق الذي نشره موقع المرشد الإيراني، والذي يذكّر بـ"الهولوكوست اليهودي" على أيدي النازية، بتعبيره "الحل النهائي".

وعنونت "كيهان": "أمس خرمشهر وغدًا القدس.. جيش سليماني في طريقه"، فيما وعدت صحيفة "وطن امروز" تحت عنوان دماء سليماني، بأن أتباع اللواء سليماني سيدمرون إسرائيل.

فيما كتبت صحيفة "خراسان" أيضًا عن تميز يوم القدس هذا العام، وكتب محمد محسن فايضي أن "يوم القدس هذا العام مختلف تمامًا، والمعنيين يبحثون منذ أشهر عن طريقة للتعويض عن عدم إقامة مسيرة هذا العام، مضيفًا أن قضية فلسطين وحياة الفلسطيني يجب أن تشرح للناس ويجب الرد على الشكوك".

نهاية دورة برلمانية

بالأمس عُقدت الجلسة الأخيرة من الدورة العاشرة للبرلمان الإيراني، وقال علي لاريجاني، رئيس البرلمان، في خطابه الأخير، إن هذه الدورة من البرلمان تعرضت للإساءة، وخلافًا لما يقوله المنتقدون، فإن البرلمان العاشر لم يخل من الجرأة. وقد نقلت الصحف خبر نهاية البرلمان العاشر مع آخر صورة للبرلمانيين تحت قبة البرلمان بعناوين لم تخل من النقد.

وقد نشرت صحيفة "إيران" صورة لوجه لاريجاني على الصفحة الأولى بعنوان تراجيدي "الخطاب الأخير"، فيما عنونت صحيفة "كيهان" أن البرلمان العاشر انتهى أخيرًا. ونقلت "اعتماد" عنوانها على لسان عضو في البرلمان يقول: "لقد كنا مضطهدين وشجعان"، فيما علقت صحيفة "ستاره صبح" على الدورة العاشرة للبرلمان قائلة: "نهاية البرلمان الذي خلف وعوده".

كما نشرت الصحف عددًا من المقالات والتقارير عن منجزات البرلمان العاشر، حيث كتبت البرلمانية الإصلاحية طيبه سياوشي تحت عنوان: "مقياس الحب والكراهية" تقييمًا عن أربع سنوات لتمثيلها النيابي وشركائها، مضيفةً أن بعض أعضاء كتلة "أميد" (الأمل) البرلمانية وصلوا إلى البرلمان بقوائم الإصلاحيين ولكنهم اتجهوا نحو الأصوليين، مما شكل إحباطًا. وأوضحت البرلمانية أن السبب الرئيسي في فشل قائمة "أميد" هو عدم وجود منظمة.

في صحيفة "آفتاب يزد" أيضًا، كتب داريوش قنبري أن البرلمان القادم، أي الحادي عشر، أغلبه من الأصوليين والمتطرفين، وهناك مخاوف من أن يتصرف البرلمان بتحزبات سياسية وأن لا يتعاون مع الحكومة. فيما اعتبر عبد الكريم حسين زاده في صحيفة "آرمان ملي" أن الإصلاحات لا تنتهي، وأن الأعضاء الأصوليين في البرلمان القادم يعتقدون أنهم سيتركون، لكن هذا الأمر غير ممكن. وأضاف الناشط السياسي أنه لا ينبغي اعتبار الإصلاح جريمة.

عناوين أخرى:

آرمان ملي:
-  المتشددون يشنون هجوما على حكومة روحاني، ومطالب بتدخل القضاء.
-  تأكيد على المشاركة الفعالة في يوم القدس الجمعة القادمة بكل الوسائل الممكنة.

آفتاب:
-  وسط مخاوف .. انخفاض النمو السكاني في إيران إلى أقل من 1%.
-  حتى لو فاز المرشح الأمريكي "بايدن"؛ فالاتفاق النووي لن يتم إنقاذه.

ابرار:
-  الدفاع الإيرانية تحذر من اعتراض قوات الجيش الأمريكي لحاملات النفط الإيرانية في بحر الكاريبي.
-  روحاني: أمامنا عام صعب.. لكن لا تقلقوا بشأن السلع الأساسية.

عصر ايرانيان:
-  عبد اللهيان يقترح عقد تعاون استراتيجي لمدة 20 عام بين إيران والصين.
-  سفير روسيا في طهران يؤكد أن واشنطن ستفشل في تمديد قرار حظر الأسلحة على إيران.

صداي اصلاحات:
-  انخفاض معدلات الزواج في إيران بشكل كبير.
-  سيتم منح الجنسية للأبناء من أم إيرانية.

ايران انترنشنال:
-  ارتفاع كبير في سعر الدولار والعملات الذهبية في إيران.
-  عقوبات أميركية تستهدف وزير الداخلية الإيراني وعددًا من المسؤولين.


اضف تعليق