شرطة هونج كونج

اعتقال 180 محتجًا في هونج كونج على قانون الأمن الصيني


٢٥ مايو ٢٠٢٠

رؤية

بكين - اعتقلت الشرطة في هونج كونج 180 شخصًا على الأقل، أمس الأحد، خلال مظاهرة ضد قانون الأمن القومي الذي تسعى حكومة بكين لتطبيقه في المستعمرة البريطانية السابقة، وحصل اليوم على دعم الجهاز الأمني.

وأعرب مفوض الشرطة في هونج كونج تانغ بينغ كيونغ عن "دعمه الكامل" للقانون، قائلاً: "منذ يونيو من العام الماضي نظمت احتجاجات عنيفة فجر فيها مجرمون عبوات ناسفة في دورة مياه مستشفى. الشرطة تعتقد أن الأمن القومي معرض للخطر ومن الضروري اتخاذ اجراءات قبل تفاقم الوضع"، بحسب وكالة "الانباء الإسبانية".

وتظاهر الآلاف، أمس الأحد، ضد هذا القانون معتبرين أنه يحد من حريات سكان هونج كونج.

وأوضحت الشرطة أن المسيرة اسفرت عن اعتقال 180 شخصًا "للتجمع غير القانوني" و"لاثارة الفوضى" العامة.

وسيمنع هذا القانون "أي عمل للتحريض أو الخيانة أو التمرد" ضد الحكومة المركزية بجانب منع "سرقة اسرار الدولة والقيام بأنشطة في هونغ كونغ من جانب تنظيمات سياسية أجنبية".

ويناقش قانون الأمن القومي حاليًا في الجمعية الوطنية الشعبية الصينية وسيقر قبل الخميس المقبل.

وأعربت رئيسة حكومة هونج كونج كاري لام عن دعمها الكامل لقرار بكين وأكد متحدث باسم الحكومة المحلية الأحد أن القانون الجديد سيجعل هونج كونج "مدينة أكثر أماناً".

ومع ذلك، أدانت عدة منظمات مدنية الاجراء الذي تسعى بكين لتطبيقه.

وأكدت منظمة "هيومان رايتس ووتش" في بيان أن هذا القانون يهدد "الحقوق الأساسية لسكان هونج كونج".

وعادت هونغ كونغ إلى سيطرة الصين في 1997 بعد قرن ونصف من السيطرة البريطانية. 


اضف تعليق