بوريس جونسون

بعد تخطي "الذروة".. بوريس جونسون: لم نعد بعد للحياة الطبيعية


٢٧ مايو ٢٠٢٠

رؤية


لندن - حرص رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون على توجيه الشكر إلي الشعب البريطاني بسبب التزامهم الفترة الماضية، عبر اتخاذ كافة التدابير اللازمة للوقاية من فيروس كورونا، بهدف السيطرة عليه والحد من انتشاره، وذلك عبر تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، أكد فيها امتنانه لكل المواطنين ممن يحرصون على اتباع الإجراءات الوقائية من كورونا، كما أكد أنهم بذلك تمكنوا من تخطي مرحلة الذروة، ولكنه نبه في الوقت ذاته على أنهم لم يعودوا إلى ما كانوا عليه قبل كورونا، من حياة طبيعية، وهو ما يستلزم البقاء متيقظين تجاه الفيروس بالاستمرار في الالتزام بقدر الإمكان والتباعد الاجتماعي.


وتأتي هذه التغريدة بعدما غرد فى وقت سابق من صباح اليوم تغريدة أخرى أكد فيها أنهم تخطوا مرحلة الذروة، ولكن يبدو أن جونسون قرر التأكيد علي أنهم لم يعودوا إلى الحياة الطبيعية بعد.

وفى سياق آخر قالت صحيفة إندبندنت البريطانية إن معدلات شعبية بوريس جونسون، رئيس الحكومة البريطانية، قد تراجعت 20% في أربعة أيام في ظل فضيحة دومنيك كومينجز المستمرة، وفقا لاستطلاع جديد.


وأوضحت الصحيفة أن الرأي العام بشأن رئيس الوزراء وحكومته قد تحولا سريعا بعدما اعترف كومينجز بأنه قاد بالسيارة إلى دورهام شمال البلاد على الرغم من الإغلاق بسبب جائحة كورونا.


وبشكل عام جاءت معدلات الموافقة على الحكومة سلبية بنسبة – 2%، وفقا لبيانات من  مجموعة الاستطلاعات سافانتا كوريس، وهذا يمثل تراجعا 16 نقطة فى يوم واحد.


وتحولت شعبية جونسون أيضا إلى السلبي مع استمرار الفضيحة، وتراجعت من 19% إلى -1% منذ يوم الجمعة، بحسب ما أظهرت نفس البيانات.


كما تراجع الرأي العام أيضا حول بعض الوزراء مثل وزير الصحة مات هانكوك ووزير الخزانة ريشتي سوناك بعد أن أيد كليهما مستشار جونسون خلال الأيام الماضية، وفي المقابل، ارتفعت معدلات الموافقة على أداء زعيم العمال كير ستارمر والمستشارين الطبيين كريس ويتي وباتريك فالانس خلال نفس الفترة، بحسب ما أظهرت البيانات.


 



اضف تعليق