رئيس وزراء فلسطين محمد اشتية

رئيس الوزراء الفلسطيني يبحث مع مبعوث "السلام" مخططات الضم الإسرائيلية


٢٩ مايو ٢٠٢٠

رؤية

رام الله- قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، خلال مباحثاته اليوم الجمعة مع المبعوث الأوروبي لعملية السلام سوزانا تريستال، عبر الفيديو كونفرنس، إن إسرائيل هي التي خرقت كافة الاتفاقيات الموقعة معها ولم تلتزم بها، وأنها الآن تتجه نحو ضم أجزاء من الضفة الغربية، وفرض السيادة عليها، مجددا التأكيد على أن ذلك يشكل خرقاً فاضحاً لكافة المواثيق والمعاهدات الدولية، وقرارات الأمم المتحدة.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية، أن رئيس الوزراء الفلسطيني، بحث مع المبعوث الأوروبي لعملية السلام سوزانا تريستال، آخر التطورات السياسية، خاصة مخططات الضم الإسرائيلية، وأجندة مؤتمر المانحين المقبل، مشددا على أهميته في دعم بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية، وأن استمراره يشكل رسالة هامة في وجه محاولات تصفيته واستبداله خاصة من قبل إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

وشدد رئيس الوزراء على أن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، ردت على الخروقات الاسرائيلية بأنه لم يعد باستطاعتها الالتزام بهذه الاتفاقيات من طرف واحد.


اضف تعليق