حركة الشباب الصومالية - أرشيفية

كينيا.. مقتل طفلين ومشتبه بانتمائه لـ"الشباب" الصومالية في تبادل لإطلاق النار


٣٠ مايو ٢٠٢٠

رؤية

نيروبي- لقي طفلان حتفهما فى تبادل لإطلاق النار مع عنصر مشتبه بانتمائه لجماعة الشباب الصومالية المسلحة في منطقة كوالى، التي تقع على مسافة 28 كيلومترا جنوب مدينة مومباسا، ثانى أكبر المدن الكينية، في وقت متأخر أمس الجمعة.

وقال جوزيف نتينجي، قائد شرطة منطقة كوالي: "في الوقت الذي كان يستعد فيه رجال الشرطة لقضاء وقت الراحة، فتح المشتبه به الباب فجأة وألقى بقنبلة في اتجاههم، مما أسفر عن إصابة طفيفة لأحدهم"، وفقا لوكالة "د ب أ".

ولم تفصح الشرطة عن تفاصيل بشأن كيفية مقتل الطفلين، أو عمريهما.

وقالت الشرطة إن ثلاثة أطفال آخرين وزوجة المشتبه به، التي كانت حبلى، أصيبوا خلال تبادل إطلاق النار.

ولقي المشتبه به حتفه في الحادث، وتم اعتقال اثنين مشتبه بهما آخرين.

وأدانت جماعات حقوق الإنسان عملية القتل ووصفت عمليات الشرطة ضد الإرهابيين بأنها "خرقاء".

وقال فرانسيس أوما، من المنظمة الإسلامية للدفاع عن حقوق الإنسان، مقرها مومباسا،:"إنه عمل خاطئ جدا"، وطالب بإجراء تحقيق فى الحادث.

وقال أوما: "إن ذلك يظهر بوضوح حالة العجز داخل جهاز الشرطة، حيث يروح خلال العمليات أطفال أبرياء".
 


اضف تعليق