ميرال أكشنار

زعيمة معارضة تدعو أردوغان لإنقاذ المزارعين الأتراك الذين تعرضوا لخسائر


٣١ مايو ٢٠٢٠

رؤية

أنقرة- دعت رئيسة حزب الخير المعارض، ميرال أكشنار، النظام الحاكم، إلى مساعدة المزارعين الذين تعرضوا لخسائر كبيرة بسبب الظروف الجوية الطارئة التي حدثت في منطقة بحر إيجة ومنطقة المتوسط، حيث أدت الرياح التي هبت مع حرارة الصحراء الحارقة في الفترة من 15 - 25 مايو الجاري إلى خسارة كميات مهولة من المحاصيل الزراعية المتنوعة.

ونقلت صحيفة "يني تشاغ" التركية عن المرأة الحديدية قولها في بيان رسمي اليوم الأحد، يجب على النظام مساعدة المزارعين في هذا الوضع الطارئ، وأضافت: "أدعو النظام، الذي لم يتخذ خطوة واحدة ملموسة، إلى إعلان حزمة إجراءات عاجلة من أربع مواد أعددناها نحن حزب الخير لتعويض المزارعين".

وجاءت مقترحات حزب الخير للإجراءات العاجلة لتعويض المزارعين الذين فقدوا نحو 90 % من إنتاجهم من المحاصيل الزراعية، ونقلها موقع "تركيا الآن"، كالتالي:

- إعلان منطقتي بحر إيجه والبحر الأبيض المتوسط منطقة كوارث من حيث الإنتاج الزراعي.

- تضمين الأضرار التي يتعرض الناتجة عن الحرارة الزائدة والعواصف التي تعرض لها المزارعون مؤخرًا إلى سياسات التأمين الزراعي.

- تأجيل البنك الزراعي وجمعية الائتمان الزراعي لديون المزارعين المتضررين دون أي فائدة، وتوفير شروط سداد مناسبة في نهاية الفترة.

- توفير الدعم النقدي على وجه السرعة للمزارعين.

ودعت أكشنار، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظامه، إلى عدم تجاهل تلك المطالب التي وصفتها بالمشروعة، وسرعة اتخاذ خطوات تتوافق مع الأزمة.
 


اضف تعليق