جانب من مباراة الوداد والترجي التونسي

الوداد المغربي يصدر بيانًا بخصوص قضيته أمام الترجي التونسي


٠١ يونيو ٢٠٢٠

رؤية

الرباط - أصدر الوداد المغربي، أمس الأحد، بيانًا -على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"- سلط فيه الضوء على مرافعته أمام محكمة التحكيم الرياضية، في قضية المباراة الشهيرة التي جمعته بالترجي في نهائي دوري أبطال إفريقيا لعام 2019.

وأكد الوداد في بيان موجه لجماهيره، أنه متمسك بالدفاع عن قضيته العادلة، واستنكر ما أسماها "الادعاءات المغلوطة والمخالفة للواقع، بهدف الضغط على محكمة التحكيم الرياضية".



وأضاف البيان: "يؤكد الوداد الرياضي البيضاوي لكرة القدم أنه متمسك بالدفاع عن قضيته العادلة في احترام تام للمساطر القانونية المعتمدة، ويشكر النادي جماهيره الكبيرة وكافة مكوناته، وكذا كل من سانده في هذا المسار، من فاعلين ومختصين على المستوى الوطني والقاري والدولي وعلى رأسهم لجنة الدفاع التي تكلفت بالملف (قضية مباراة الوداد والترجي)".

وتابع: "وتخبر إدارة النادي أنه تم عقد جلسة عن بعد يوم الجمعة 29 مايو 2020، أمام محكمة التحكيم الرياضية، وفي الجلسة التي عقدت في سرية تامة مما حتم على جميع الأطراف المترافعة، الالتزام بواجب التحفظ على أطوارها إلى حين أن تصدر المحكمة التي نؤكد ثقتنا فيها، حكمها في القضية".

واختتم االوداد بيانه قائلا: "يتأسف نادي الوداد الرياضي لمحاولات صنع شاشة دخان جديدة، من خلال خرجات إعلامية تسوق ادعاءات مجانبة للصواب ومخالفة للواقع، بهدف ممارسة نوع من الضغط على محكمة التحكيم الرياضية".

وكانت مباراة إياب دوري أبطال إفريقيا بين الترجي وضيفه الوداد التي أقيمت في الأول من يونيو 2019 على ملعب "رادس"، أثارت جدلا واسعا، بعدما رفض الفريق المغربي إكمال المواجهة، عندما كانت النتيجة تشير إلى تقدم الترجي بهدف واحد، اعتراضا على بعض القرارات التحكيمية، بجانب تعطل تقنية الفيديو "الفار".

وتم تتويج الترجي باللقب الثاني على التوالي لدوري الأبطال، مع اعتبار الوداد منسحبا من تلك المباراة، وهو القرار الذي اعترض عليه الفريق المغربي أمام محمكمة التحكيم الرياضية.


اضف تعليق