الرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش ودونالد ترامب

تعليقًا على مقتل "فلويد".. بوش: إخفاقات البيت الأبيض "مأساوية"


٠٣ يونيو ٢٠٢٠

رؤية  
 
واشنطن - علق الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش، على الاحتجاجات الأمريكية بشأن مقتل “جورج فلويد”.

وأكد بوش، في بيان، عبر "تويتر"، أنه وزوجته لورا بوش غاضبان من الاختناق الوحشي الذي تعرض له “فلويد”، كما يزعجهما الظلم والخوف الذي بات في أمريكا.

وأوضح: “مع ذلك، قاومنا الرغبة في التحدث علانية، لأن هذا ليس الوقت المناسب لإلقاء محاضرة، ولكن لقد حان الوقت لأمريكا لفحص إخفاقاتها المأساوية”.

وتابع: “لقد كان التحدي الأكبر الذي تواجهه أمريكا منذ فترة طويلة هو توحيد الناس من خلفيات مختلفة للغاية في دولة واحدة، فكانت عقيدة التفوق العنصري وعاداته، تقسم بلادنا تقريبًا، ولا تزال تهدد اتحادنا”.

وأضاف: “من خلال الارتقاء إلى المثل الأمريكية والحقيقة الأساسية، فإن جميع البشر خلقوا متساوين وممنوحين من الله بحقوق معينة”.

ولم يذكر البيان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعينه، إلا ان تصريحاته تتناقض بشدة، مع تعليقات ترامب العامة.

وأردف: “يشك كثيرون في عدالة بلادنا ولسبب وجيه، يرى السود أن الانتهاك المتكرر لحقوقهم، بدون استجابة عاجلة وكافية من المؤسسات الأمريكية”.

واستنكر بوش أعمال النهب والتدمير التي حدثت في بعض المدن في الأيام الأخيرة، قائلاً: “النهب ليس تحريرًا، والدمار ليس تقدمًا”، وفقاً لسى إن إن.



اضف تعليق