مقتدى الصدر

مقتدى الصدر يهاجم "الحراك" ويحذر من انحراف "الثورة"


١١ يونيو ٢٠٢٠

رؤية

بغداد - دعا الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر، الخميس، إلى تصفية ساحات التظاهر مما سماه بـ"الشوائب"، التي أدت إلى انحراف الثورة عن مسارها في بلاده.

جاء ذلك في بيان للصدر، عقب أيام من اندلاع احتجاجات شعبية في عدة محافظات عراقية، للمطالبة بإقالة مسؤولين حكوميين، أصيب فيها العشرات من المتظاهرين ورجال الأمن.

ووجه الصدر حديثه للمتظاهرين قائلًا بحسب "السومرية": "الثورة خرجت عن مطالبها وسلميتها من دون إرادة الشرفاء منكم (...) فصار الحرق والصراع والاعتداء على القوات الأمنية هو الطابع السائد".

وتابع: "علينا تصفية ساحات التظاهر من الشوائب، واللجوء إلى القضاء العادل لمحاكمة المعتدين على المتظاهرين السلميين من جهة، وعلى قوات الأمن والمقار الحكومية من جهة أخرى من دون استثناء".

وأضاف الصدر: "ثم السعي للضغط على الحكومة بصورة سلمية، للقيام بواجباتها في مثل هذه الظروف الصعبة، من دون اللجوء إلى العنف والإساءة لسمعة الثورة".






اضف تعليق