حركة الشباب

الصومال.. "الشباب" تتبنى مسؤولية اغتيال موظف بوزارة المالية


١٧ يونيو ٢٠٢٠

رؤية

مقديشو - أعلنت حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة، مسؤوليتها عن اغتيال موظف في وزارة المالية في الحكومة الصومالية الإثنين الماضي، في منطقة الجمهورية بمديرية كاران بالعاصمة مقديشو.

وأشارت الحركة - في بيان نشره موقع "الصومال الجديد" مساء أمس الثلاثاء-  إلى أن مقاتليها أطلقوا النار علي عبدالله بريسي الذي كان يعمل بقسم الضرائب في وزارة المالية الصومالية فأردوه قتيلا.

ووفقا لشهود عيان وصلت سلطات الأمن الصومالية إلى مكان الحادث فور وقوعه، إلا أنها لم تتمكن من إلقاء القبض على مرتكبي الجريمة الذين لاذوا بالفرار.


اضف تعليق