محمود عباس

عباس: الدول العربية ترفض السلام مع إسرائيل دون تحقيقه مع فلسطين


٢٤ يونيو ٢٠٢٠

رؤية

رام الله - أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأربعاء، أن الدول العربية كافة ترفض إقامة علاقات سلام مع إسرائيل دون تحقيقه مع فلسطين.

وقال عباس، في اجتماع للبرلمان العربي عقد عبر الإنترنت "تلقينا تأكيدات من الدول العربية كافة، أنهم ملتزمون بمبادرة السلام العربية من ألفها إلى يائها".

وأضاف أن الدول العربية "ترفض أية علاقات سلام مع إسرائيل قبل تحقيق السلام مع دولة فلسطين، وفق هذه المبادرة، وقرارات الشرعية الدولية، كما ترفض أية خطوات تطبيعية مع إسرائيل".

وتحدث عباس عن قرار القيادة الفلسطينية الذي اتخذ الشهر الماضي بالتحلل من جميع الاتفاقيات الموقعة مع كل من إسرائيل والإدارة الأمريكية "صاحبة صفقة القرن وخرائط الضم".

وتابع بحسب "صفا" "قلنا إننا نحمل حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة، باعتبارها القوة القائمة بالاحتلال وفق اتفاقية جنيف الرابعة للعام 1949".

وأضاف :"جاء هذا القرار بسبب عدم التزام دولة الاحتلال بأي بند من هذه الاتفاقيات، بل قامت بتدميرها ومواصلة انتهاكاتها للقانون الدولي، وبالتالي تدمير عملية السلام المبنية على حل الدولتين، بدعم صريح وعلني من الإدارة الأميركية".

وأكد عباس أن الإعلان بأننا في حل من الاتفاقيات "لا يعني أننا لا نريد السلام، بل أننا نمد أيدينا للسلام وعلى استعداد للذهاب لمؤتمر دولي للسلام، والعمل من خلال آلية متعددة الأطراف هي الرباعية الدولية لرعاية المفاوضات على أساس قرارات الشرعية الدولية، ومبادرة السلام العربية".

وشدد على أن "ضم (إسرائيل) أي شبر واحد من الأرض الفلسطينية المحتلة مرفوض وباطل، كما أننا نرفض ما يسمى بصفقة القرن وجميع المخططات الأمريكية- الإسرائيلية وما ينتج عنها، والتي تستهدف القضية الفلسطينية والحقوق العربية التاريخية".


اضف تعليق