الشرنوبي وسارة الطباخ

سارة الطباخ تفشل في تجديد إيقاف محمد الشرنوبي عن العمل


٠٢ يوليه ٢٠٢٠
قرار النقابة

رؤية

القاهرة - حقق الفنان محمد الشرنوبي انتصارا جديدا على خطيبته السابقة المنتجة سارة الطباخ، بعدما نجح في استصدار قرار من اللجنة الثلاثية المكونة من ممثلي غرفة صناعة السينما، نقابة السينمائيين ونقابة الفنون التمثيلية بعدم توقيع أية عقوبات جديدة عليه بعد مخالفته شروط عقد الاحتكار، وضمن عدم إيقافه عن العمل طوال الفترة المقبلة.

وبحسب موقع سيدتي، اللجنة اجتمعت بحضور عمر عبدالعزيز رئيس اتحاد النقابات لبحث الشكوى الجديدة التي قدمتها سارة الطباخ ضد الفنان محمد الشرنوبي، وقدم الأخير ما يفيد إنه قام برفع دعوى قضائية على شركة إيرث برودكشن لفسخ العقد لعدم إلتزام الشركة بإلتزماتها الواردة في العقد، وقررت اللجنة الثلاثية رفض طلب إيقاف الفنان لعدم اختصاص اللجنة حيث ان القضية مثارة أمام القضاء الآن.

ويسمح القرار للفنان محمد الشرنوبي بمزاولة مهنته التمثيلية منفردًا دون أي قيود أخرى من شركة إيرث برودكشن التي تديرها سارة السيد الطباخ لحين حكم القضاء في الأمر.

وسبق أن نجح الفنان محمد الشرنوبي في الإفلات من فخ توقيع عقوبات جديدة من نقابة المهن الموسيقية عليه بعد تأجيل التحقيق معه لليوم الأربعاء، لتقديم الصورة الرسمية لحكم قضائي صادر عن محكمة القضاء الإداري يحظر فرض أية عقوبات على الشرنوبي في الشكاوى المقدمة من المنتجة سارة الطباخ لحين الفصل في النزاع بينهما أمام المحاكم.

الحكم القضائي الذي صدر قبل دقائق من بدء التحقيق الأسبوع الماضي كان بمثابة طوق نجاة للشرنوبي الذي ذهب إلى جلسة التحقيق التي عقدت في نقابة المهن الموسيقية لمواجهة 21 مخالفة تقدمت بها سارة الطباخ، من أبرزها الأغنية الأخيرة التي أعلن الشرنوبي عن طرحها بمناسبة إتمام زواجه من راندا رياض مديرة أعمال أنغام.

وقال علاء عامر المستشار القانوني لنقابة الموسيقيين، إن التحقيق عقد بحضور كل من الشرنوبي ومحاميه، وأيضا المنتجة سارة الطباخ التي حضرت مع المستشار أشرف عبد العزيز، وتحدث الطرفان حول الملابسات التي حدثت من قبل الشرنوبي حول انتهاك شروط وثيقة التصالح التي أعلنت مؤخرا برعاية غرفة صناعة السينما.

وأكد عامر أن الجلسة تأجلت لتقديم الشرنوبي لمذاكرات وأوراق مهمة تثبت عدم إدانته، على أن يتم استكمال التحقيق خلال الفترة المقبلة ومن ثم يتم النظر إلى الحكم مرة أخرى.

وتبين لاحقا أن الأوراق المقدمة هي حكم محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، بوقف تنفيذ قرار نقابة المهن الموسيقية، بشأن إيقاف الفنان محمد الشرنوبي، عن العمل والذي أصدرته في شهر فبراير الماضي، وذلك عقب تصاعد أزمته مع المنتجة سارة الطباخ مديرة شركة “إرث برودكشن”، والتي تقدمت بشكوى ضده.

يذكر أن المنتجة سارة الطباخ تقدمت بالشكوى لنقابة المهن الموسيقية فور إصدار خطيبها السابق المطرب محمد الشرنوبي لأغنية "قلبي ارتاح" بمناسبة زواجه من راندا رياض مديرة أعمال المطربة أنغام، ووجهت الطباخ إنذارا شديد اللهجة احتجاجا على تعاقد الشرنوبي مع شركة روتانا لتسويق الأغنية، مؤكدة أنه لا يحق له التعاقد مع أية شركة لأن تعاقده لا يزال ساريا مع شركتها إيرث برودكشن.


الكلمات الدلالية محمد الشرنوبي سارة الطباخ

اضف تعليق