الحدود الهندية الصينية

الصين ترد على زيارة مودي الحدودية


٠٣ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

بكين - قال وزير الخارجية الصيني وانغ يي، ردا على زيارة نارينديرا مودي رئيس وزارء الهند إلى منطقة الحدود بين البلدين، إنه يجب ألا يشارك أي طرف في الإجراءات التي تؤدي إلى تصعيد التوتر.

وشددت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الجمعة، على ضرورة أن تعمل الصين والهند من أجل تعزيز التنسيق لدعم السلام في منطقتهما الحدودية، وفقا لـ"روسيا اليوم".

وكان مودي، زار اليوم منطقة لاداخ بشمال الهيمالايا بعد أسابيع من اشتباك القوات الهندية والصينية على الحدود المتنازع عليها هناك، ما أدى إلى تصاعد التوتر بين البلدين.

ونشرت وسائل الإعلام صورا لمودي مرتديا الزي العسكري خلال لقائه قادة الجيش في المنطقة الحدودية. 

وتبادلت الهند والصين اللوم على الاشتباك في وادي جالوان في 15 يونيو، حيث قتل 20 جنديا هنديا وأصيب ما لا يقل عن 76 آخرين.

وبينما لم تكشف الصين عن عدد الخسائر التي لحقت بقواتها، يتعرض رئيس الوزراء الهندي لضغوط للرد على ما تعتبره الهند توغلات صينية.



اضف تعليق