رئيس الحكومة السودانية الانتقالية عبدالله حمدوك

الحكومة السودانية تعتزم إرسال وفد إلى معتصمي "نيرتتي" بدارفور


٠٣ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

الخرطوم - عبرت الحكومة الانتقالية بالسودان عن كامل تضامنها مع معتصمين في منقطة "نيرتتي"، في جبل مرة في وسط دارفور، مؤكدة أن وفدا من الحكومة في الخرطوم سيصل "نيرتتي" خلال يومين.

ووصف الناطق الرسمي باسم الحكومة السودانية وزير الثقافة والإعلام فيصل محمد صالح، مطالب المعتصمين في "نيرتتي" بأنها "عادلة ومستحقة"، وتدرسها الحكومة الآن.

وذكرت وكالة السودان للأنباء "سونا" أن من أبرز مطالب المعتصمين في "نيرتتي" توفير الأمن للمواطن، وإجراء تعديلات في المناصب الرسمية، ونزع سلاح المليشيات، وتأمين الموسم الزراعي، والقبض على مرتكبي الجرائم وتقديمهم للعدالة.

وأوضح وزير الإعلام السوداني أن وفدا حكوميا سيلتقي المعتصمين في "نيرتتي"، وسيحمل معه اجابات لكل الأسئلة التي تدور في ذهن المواطن، معربا عن الاعتذار للجماهير في "نيرتتي" عن التأخر في الوصول للمواطنين والاستجابة لمطالبهم العادلة.

واعتبر أن الاعتصام في "بيرتتي" تطور للحراك السلمي الجماهيري وتعبير عن مشاكل حقيقية، مما يشير إلى أن الوعي توفر لدى المواطنين.


اضف تعليق