صورة أرشيفية

روسيا تعلق على انفجار منشأة نطنز في إيران


٠٦ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

موسكو - أكد نائب وزير الخارجية الروسي، سيرجي فرشينين، اليوم الإثنين، ضرورة عدم التسرع في الاستنتاجات بشأن أسباب الانفجار في منشأة نطنز النووية في إيران، مشيرا إلى أنه من الضروري دراسة الوضع.

وقال فرشينين للصحفيين، اليوم الإثنين: "هذه الأنواع من الأشياء تتطلب دراسة جادة للغاية، أعتقد أن آخر شيء هو الانغماس في نوع من الحيرة، وهذا موضوع خطير للغاية. والسؤال جاد بشكل عام حول الوضع في هذه الأمور، بما في ذلك حول إيران"، بحسب "سبوتنيك".

وأعلن رئيس منظمة الدفاع المدني الإيراني، غلام رضا جلالي، أن "طهران لا تستبعد عملا تخريبيا من قبل مجموعات المعارضة أو هجوما سيبرانيا من قبل أمريكا، وراء عدة أحداث وقعت مؤخرا في إيران".

وشهدت إيران انفجارا في مبنى تابع لمحطة نظنز النووية، وقال ثلاثة مسؤولين إيرانيين، رفضوا الكشف عن أسمائهم، لوكالة "رويترز"، إن الانفجار نتج عن هجوم سيبراني، فيما قال مسؤولون آخرون إن "إسرائيل يمكن أن تكون وراء الهجمات" لكنهم لم يقدموا أي دليل يدعم مزاعمهم.




اضف تعليق