رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو

داود أوغلو لأردوغان: توقف عن دعم أقاربك


٠٦ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

أنقرة- جدد رئيس وزراء تركيا الأسبق ورئيس حزب المستقبل، أحمد داود أوغلو، انتقاده لسياسات الرئيس رجب طيب أردوغان الداخلية والخارجية، لا سيما التعاطي مع الحريات العامة في البلاد، والسياسة الخارجية لحكومة بلاده. ووصف وزراء حكومة أردوغان بغير الكفوئين، معتبراً أن الرئيس ينتهج أسلوبًا متغطرسا في سياسته.

وقال في كلمة له، اليوم الإثنين "من يستطيع أن يقول إن بلداً ديمقراطياً يـُطارد فيه المحامون على الطرق السريعة ويطردون بعيداً عن مداخل المدن"، في إشارة إلى مسيرات احتجاجية نفذها محامون ورؤساء نقابات وقضاة حاولوا الوصول قبل أسبوعين إلى العاصمة أنقرة وتعرضوا لسوء معاملة من الشرطة التي أوقفتهم عند مداخل أنقرة لمدة 27 ساعة تقريباً.

وكانت احتجاجات المحامين بدأت الأسبوع الماضي، ضد تمرير حزب العدالة والتنمية الحاكم وحليفه حزب الحركة القومية مشروع القرار إلى البرلمان، تمهيداً لإقراره، رغم رفضه من قبل 80% من نقابات المحامين في البلاد، لأنه يمس هيكل النقابات الأساسي ونظام الانتخابات فيها، والمجالس المركزية للنقابات.

ووافقت لجنة العدل داخل البرلمان التركي اليوم الإثنين على مواد القانون والتعديلات المطروحة عليه، تمهيداً لإقراره من قبل البرلمان وسط تزايد الاحتجاجات من قبل نقابات المحامين التي ترفض المشروع، معتبرة أنه "يفرض وصاية حكومية على النقابات".


اضف تعليق