المشاركون بالندوة

أثر التدخل التركي في ليبيا.. ندوة "عن بعد" بالمركز الأوروبي غدًا السبت


١٠ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

برلين - ينظم المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والاستخبارات، غداً السبت ، ندوة عن بعد، عبر تطبيق "زووم" فيديو، حول تداعيات التدخل التركي في ليبيا، وانعكاساته على أمن أوروبا والمنطقة يتحدث خلالها عدد من الخبراء .

 تضم الندوة عددًا من المتخصصين الدوليين لمناقشة موقف الجالية التركية في ألمانيا من التدخل التركي في ليبيا، وأثر التدخل التركي في ليبيا على تخصيب أرض جديدة للتطرف بالقرب من أوروبا، وعودة الذئاب المنفردة، وأثر ذلك على الأمن الألماني، وتنامي ورقة اللاجئين للضغط السياسي على ألمانيا، ومن المتوقع أن يتم مناقشة كافة التطورات، وفضح النظام التركي وجرائمه في ليبيا.
 
وصرح حسين خضر، رئيس مجلس الاندماج ببلدية هيدنهاوزن، أن الفترة الحالية تشهد تحركات دولية عديدة تقودها عددا من الدول الأوروبية والمنظمات والمراكز العالمية لرفض جرائم أردوغان المستمرة في ليبيا، ودعمه للإرهاب هناك والتأكيد على الرفض الدولي لتدخلات تركيا في شؤون ليبيا والمنطقة.

وأضاف تواصل تركيا ونظامها جرائمهم في ليبيا، بدعم للجماعات الإرهابية وحكومة الوفاق في طرابلس، من أجل السيطرة على موارد ليبيا، لصالح تركيا وأردوغان، والذي يسعي لتوسيع نفوذه في المنطقة وتنفيذ مخططاته الإرهابية هناك.

وتشهد الساحة الليبية مؤخراً دوراً تركياً مشبوهاً بهدف السيطرة على الثروات في ليبيا وتعزيز تواجدها في شرق المتوسط، عبر دعم حكومة الوفاق وارسال المرتزقة إلى ليبيا، وتهديد اوروبا بورقة اللاجئين.




اضف تعليق