سامي الجميل زعيم حزب الكتائب اللبنانية - ارشيفية

"الكتائب اللبنانية": من يهدد قياداتنا بالاغتيال يجب أن يحاسب قضائيا


١١ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

بيروت - شدد حزب الكتائب اللبنانية، على ضرورة المحاسبة القضائية لكل من يهدد علنا قيادات الحزب بالاغتيال، بتهمة تهديد السلم الأهلي والمس بأمن لبنان. 

وقال جهاز الإعلام في ​الحزب - في بيانٍ نقله موقع "النشرة" المحلي- يعمد بعض الخارجين عن منطق ​الدولة​ والقانون و​المؤسسات الدستورية​ وأصحاب العقائد المستوردة والولاءات غير ال​لبنان​ية بين الحين والآخر، وأخرها اليوم في ​تظاهرة​ ضبية، إلى رفع شعارات دنيئة لن تنفع في النيل من حزب الكتائب ورمزية الرئيس "الشهيد" بشير الجميّل ورأي اللبنانيين فيه وفي مشروعه السيادي الإصلاحي الذي استشهد من أجله.

وأضاف أن من يفتخر بأن سلاحه وماله ولباسه ومأكله ومشربه هو من إيران​، ومن حوّل نفسه إلى أداة تحارب خدمة لمشاريع مشبوهة، ومن يرفض الاعتراف بلبنان كياناً نهائياً، مستقلاً وسيداً، ومن يهدد علناً الرئيس أمين الجميّل وقيادات حزب الكتائب بالاغتيال يجب أن يكون موضع محاسبة قضائية بجرائم تهديد السلم الأهلي والمس بأمن لبنان واستقراره، لذلك فإن على ​السلطة​ جلب هؤلاء الخارجين عن القانون إلى ​القضاء​ بدل التلهي بملاحقة الثوار اللبنانيين الشرفاء وقمعهم والتنكيل بهم في السجون والمعتقلات.


اضف تعليق