وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي

وزيرة الدفاع الفرنسية: التدخل التركي في ليبيا غير مقبول


١٣ يوليه ٢٠٢٠

رؤية  
 
باريس - أكدت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي، الإثنين، أن بلادها لا تدعم معسكراً أو آخر في ليبيا، مشيرة إلى أن قائد الجيش الليبي خليفة حفتر لعب دورا مهما في مكافحة تنظيم داعش في ليبيا.

ودعت بارلي، في تصريح صحافي، القوى الأجنبية إلى التوقف عن التدخل ووقف انتهاكات حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة وبالتالي العودة إلى عملية برلين وإيجاد حل سياسي.

وأوضحت أن فرنسا تدين جميع انتهاكات حظر الأسلحة في ليبيا، أينما كان مصدرها وبدون تمييز.

وأشارت بارلي إلى أن تركيا تجلب عددًا كبيرًا من المرتزقة السوريين إلى البلاد، مشيرة إلى توثيق كل ذلك بدقة لدى الأمم المتحدة.

وقالت إن بلادها تسعى للحصول على وقف إطلاق النار، وتعزيز الحل السياسي، وتحقيق الاستقرار في البلاد ومحاربة الإرهاب.

وكانت وزيرة الدفاع الفرنسية قد أعربت، الخميس، عن قلق بلادها حيال التحركات التي تقوم بها تركيا في شرق البحر المتوسط، وأكدت دعمها لجمهورية قبرص في إطار الاتحاد الأوروبي وكذلك على المستوى الثنائي، مع التأييد على حل سياسي للمشاكل التي يسببها التدخل التركي في ليبيا.

وقالت بارلي، مخاطبة اللجنة الفرعية للأمن والدفاع بالبرلمان الأوروبي، رداً على الأسئلة حول التحركات التركية في شرق البحر الأبيض المتوسط: "لقد درسنا دور تركيا في ليبيا، كما أن فرنسا لا تؤمن بالحل العسكري بل على العكس، نحن نؤيد عملية تسوية سياسية من خلال الأمم المتحدة وعملية برلين"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء القبرصية "سي إن إيه" على موقعها الإلكتروني.

وكالات



اضف تعليق