مهدي الحسيني

رحيل الفنان العراقي مهدي الحسيني متأثرا بمضاعفات كورونا


١٣ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

بغداد - توفي الفنان العراقي مهدي الحسيني خلال الساعات القليلة الماضية بعد وقت قصير من إعلان إصابته بـ فيروس كورونا المستجد حيث تدهورت صحته سريعا.

وقال الإعلامي العراقي خالد الخالدي، عبر صفحته الشخصية على تويتر: "‏انتقل إلى رحمة الله الفنان مهدي الحسيني بعد إصابته بفيروس كورونا الفاتحة"، جاء ذلك بعد فترة قصيرة من نشره تدوين أعلن فيها إصابة الفنان الراحل بكورونا.

وأفادت نقابة الفنانين العراقيين بوفاة الفنان العراقي بسبب سكتة قلبية، حسب ما نقلت عدة وسائل إعلام، بعد فترة وجيزة من الكشف عن إصابته بفيروس كورونا.

وكان الفنان الراحل مهدي الحسيني قد نقل إلى "مستشفى الكرخ إثر نوبة انخفاض حاد في الأوكسجين، بعد تأكيد إصابته بفيروس كورونا المستجد".

ولد مهدي حسن علي العابد الحسيني في بغداد عام 1956، وهو حاصل على بكالوريوس فنون جميلة قسم الفنون المسرحية فرع التمثيل في 1980-1981 وعمل مديرًا للإنتاج التلفزيوني وهو من المسرحيين العراقيين الذين أثروا الساحة الفنية بالعديد من الأعمال المسرحية والدرامية الخالدة ومنها "فاتنة بغداد" و"رياح الماضي"، وشارك في عدد كبير من الأعمال التلفزيونية والمسرحيات المحلية العربية



اضف تعليق