رئيس وزراء تونس إلياس الفخفاخ

الفخفاخ: قدمت استقالتي لتجنيب تونس مزيدًا من الصعوبات


١٥ يوليه ٢٠٢٠

رؤية

تونس - قدّم رئيس الحكومة التونسية، إلياس الفخفاخ، استقالته، الأربعاء، بعد خمسة أشهر من توليه المنصب، وفق ما أفاد مصدران رسميان وكالة "فرانس برس"، فيما دعا الرئيس التونسي إلى ضرورة حل المشاكل استنادا إلى الدستور والحرص على عدم الدخول في صدام مع أي كان.

جاء ذلك، بعد الاجتماع الذي انعقد، الأربعاء، في قصر قرطاج، والذي جمع قيس سعيّد برئيس مجلس البرلمان، راشد الغنوشي، والأمين العام لاتحاد الشغل نور الدين الطبوبي، وفق ما أوردته وسائل إعلام محلية.

وجاء نص الاستقالة، كالتالي: "اعتبارا للمصلحة الوطنية ولتجنيب البلاد مزيداً من الصعوبات واحتراما للعهود والأمانات وتكريسا لضرورة أخلقة الحياة السياسية، وحتى نجنب البلاد صراع المؤسسات، قدم اليوم رئيس الحكومة إلى رئيس الجمهورية استقالته، حتى يفسح له طريقا جديدة للخروج من الأزمة، كما عبر له أنه سيواصل تحمل مسؤولياته كاملة، ويحذر رئيس الحكومة كل من تسول له نفسه الإضرار بأمن البلاد أو بمصالحها الحيوية، من كون القانون سيطبق عليه دون أي تسامح ودون استثناء لأي كان".




اضف تعليق