صحف عبرية

استمرار التظاهرات ضد حكومة الاحتلال تتصدر عناوين الصحف العبرية


٣٠ يوليه ٢٠٢٠

رؤية - محمد عبدالكريم

القدس المحتلة - التخوفات من تداعيات العنف ضد المتظاهرين من قبل الشرطة وأنصار نتنياهو من اليمين، والتظاهرات ضد الحكومة الإسرائيلية، والتخوفات من قيام حزب الله بتنفيذ رد انتقامي خلال عيد الأضحى، تصدرت العناوين الرئيسية بالصحف العبرية اليوم الخميس.

 

القناة 13 العبرية:

- رئيس الوزراء البديل وزير الجيش بيني غانتس: "العنف ضد المتظاهرين، قد يؤدي إلى اندلاع حرب أهلية بالبلاد".‏

- قوات اليونيفيل الدولية أجرت بالأمس تحقيقا في الحادثة الأمنية التي وقعت على الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

 

القناة 12 العبرية:

- تخوفات لدى الجيش الإسرائيلي، والمنظومة الأمنية الإسرائيلية: حزب الله قد يرد خلال أيام عيد الأضحى.

- الكورونا في العالم: بلغت حصيلة المصابين بالفايروس 17,187,414 إصابة، والوفيات 670,201 حالة حول العالم.

 

القناة11 العبرية – كان:

- اللواء احتياط جيورا أيلند، الرئيس السابق لمجلس الأمن القومي الإسرائيلي، يدرس الدخول لعالم السياسة.

- آلاف المتدينين اقتحموا الليلة حواجز الشرطة في القدس، للدخول لمنطقة حائط البراق، وأداء صلاة التاسع من آب.

 

القناة 7 العبرية:

- سر عمره 15 عاما: بعد الانسحاب من قطاع غزة، رئيس الوزراء أرئيل شارون بدء يدرس الانسحاب من الضفة الغربية.

- وزارة الصحة الإسرائيلية، تدرس تقليص فترة العزل الصحي من أسبوعين إلى 10 أيام، ومصادر حكومية تعارض.

 

هآرتس:

- وزارة الصحة: ارتفع عدد المصابين بالكورونا إلى 67,734 إصابة، منهم 34,521 حالة نشطة، والوفيات 491 حالة.

- الخلافات حول الميزانية: غانتس لن نتنازل عن المصادقة على ميزانية العامين القادمين، ومن يرفض ذلك يريد انتخابات.

 

يديعوت:

- يديعوت ستكشف الأسبوع القادم عن شهادات لشخصيات أمنية، حول تورط نتنياهو ومقربيه بفضيحة الغواصات.

- في ذكرى التاسع من آب، (ذكرى يوم خراب الهيكل) دولة إسرائيل منقسمة ومتفرقة أكثر من السابق.

 

معاريف:

- المحلل العسكري تال ليف رام: "التأهب بالشمال سيستمر لعدة أسابيع، حزب الله يبحث عن هدف عسكري، للتنفيذ الرد

- سينعقد يوم الثلاثاء القادم، للمرة الثانية منذ تشكيل الحكومة الجديدة، للمصادقة على إنشاء "المطبخ المصغر".

 

والا العبري:

- تعزيز بالمدفعية: أكبر حشد للقوات العسكري الإسرائيلية على الحدود مع لبنان، منذ اندلاع حرب لبنان الثانية.

- الجيش الإسرائيلي يدرس دمج الإناث بالجيش الإسرائيلي، في وحدات السايبر، ووحدات الأركان، والوحدات القتالية.


اضف تعليق