بي . بي النفطية

عملاق النفط البريطاني يتكبد خسارة قياسية


٠٤ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

لندن - خفضت بي.بي البريطانية توزيعاتها اليوم الثلاثاء، للمرة الأولى خلال عشرة أعوام عقب تكبدها خسارة قياسية بلغت 6.7 مليار دولار في الربع الثاني من العام بعدما قوضت أزمة كورونا الطلب على الطاقة.

يرجع صافي الخسارة، الذي ينسجم مع توقعات المحللين، إلى قرار الشركة خفض قيمة أصول للتنقيب عن النفط والغاز بواقع 6.5 مليار دولار بعدما قلصت بشدة توقعاتها لأسعار النفط والغاز، حسبما ذكرت "رويترز".

وبلغت خسارة الشركة 6.7 مليار دولار، وهو ما يتفق تقريبا مع توقعات لتكبدها 6.8 مليار دولار في استطلاع لآراء المحللين أجرته الشركة نفسها.

يأتي ذلك مقارنة مع أرباح قيمتها 2.8 مليار دولار في الفترة المقابلة قبل عام و791 مليون دولار في الربع الأول من العام الحالي.

وتجنب برنارد لوني الرئيس التنفيذي للشركة، الذي تولى منصبه في فبراير، خفض التوزيعات في الربع الأول على الرغم من تدهور أوضاع السوق.

 


اضف تعليق