الصحف العالمية

اهتمامات الصحف الأجنبية اليوم الثلاثاء


٠٤ أغسطس ٢٠٢٠


أولًا: الصحافة البريطانية

الإندبندنت: علماء يكتشفون أن مياه المريخ تتكون من صفائح جليدية بدلاً من الأنهار المتدفقة

كشفت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية عن دراسة حديثة تقول إن كوكب المريخ كان مغطى يومًا ما بصفائح جليدية مثل تلك الموجودة في القطب الشمالي، بدلاً من الأنهار المتدفقة، فعندما تم رصد الوديان التي تعبر سطح المريخ واستكشافها بشكل أكبر، أدت إلى الأمل في أن الأنهار كانت تتدفق عبر سطحه، وقد ساعد ذلك على المساهمة في فكرة أن كوكب الأرض كان رطبًا ودافئًا ذات يوم، بهطول أمطار ومحيطات.

وأضافت الصحيفة أن المياه التي كانت موجودة في السابق على هذا الكوكب ربما كانت موجودة بالفعل بطريقة مشابهة للجليد الذي شكل قنوات مماثلة في القطب الشمالي الكندي، وفقًا للدراسة الجديدة.

ونقلت "الإندبندنت" عن بعض الباحثين قولهم إن ذلك يمكن أن يكون أكثر فائدة لأي حياة غريبة ربما عاشت على كوكب المريخ القديم، حيث إن الصفائح الجليدية ستوفر الحماية، مما يسمح للماء الموجود تحتها بالاستقرار، وكذلك العمل كحاجز ضد الإشعاعات الشمسية التي يعتقد أنها قصفت سطح المريخ ذات مرة.

وأوضحت الصحيفة البريطانية أن الباحثين فحصوا الآلاف الوديان المريخية، مما سمح لهم بتوليد معلومات مفصلة عن بنائها، ثم قارنوا تلك القنوات الموجودة على سطح المريخ بتلك القنوات، مما يساعد على فهم الظروف التي ربما أدت إلى ظهورها، ووجدوا أنهم بدوا متشابهين بشكل ملحوظ، مع ظهور عدد قليل فقط من شبكات الوادي كما لو كانت قد تشكلت بسبب تآكل المياه السطحية، وبدلاً من ذلك، يبدو أنها جاءت نتيجة للتآكل الواسع النطاق من المياه التي جفت تحت صفيحة جليدية قديمة.


التليجراف: مصر تدعو إيلون ماسك لزيارة الأهرامات وتؤكد أن الفضائيين لم يبنوا الأهرامات 

قالت صحيفة "التليجراف" البريطانية إن تغريدة الملياردير (إيلون ماسك) التي زعم فيها بناء الأهرامات بواسطة كائنات فضائية أثارت الكثير من اللغط، مما حدا بوزيرة التعاون الدولي المصرية (رانيا المشاط) بالرد على ماسك، ودعته وشركته سبيس إكس لاستكشاف الكتابات حول كيفية بناء الأهرامات ومشاهدة مقابر العمال بناة الأهرام.

وأضافت الصحيفة أن العالم الأثري المصري (زاهي حواس) تدخل أيضًا في الجدل ضد سردية الفضائيين، قائلا في فيديو قصير نشره على إنستجرام إن كلام ماسك خطأ و"كله تخاريف".


ثانيًا: الصحافة الأمريكية

فورين بوليسي: أولريش بيك.. عالم الاجتماع الذي يُمكن أن يُنقذنا من فيروس كورونا

تساءل الكاتب (آدم تووز)، في تقريره المطول الذي نشرته مجلة "فورين بوليسي" الأمريكية، حول العلاقة بين كارثة مفاعل تشيرنوبل التي حدثت في الاتحاد السوفيتي سابقًا وحاول التستر عليها وبين وباء فيروس كورونا، وهل سيكون كورونا بمثابة تشيرنوبل بالنسبة الرئيس الصيني (شي جين بينج)، وقد يتسبب في انهيار الصين؟ وقالت إن العلاقة تتمثل في مراوغة بكين في البداية وإخفاء المعلومات الأولية عن تفشي الفيروس في ووهان، حيث ظهر لأول مرة، وسعي السلطات إلى تشديد قبضتها على المنطقة، حتى جاءت اللحظة الأسوأ وكانت يوم 7 فبراير الماضي، عندما احتج مئات الملايين من الصينيين على الإنترنت اعتراضًا على مقتل الطبيب لي ون ليانج، إثر إصابته بالمرض.

ولفت الكاتب إلى أن بكين تحاول السيطرة على كل التفاصيل المتعلقة بالمرض، وتتدخل في التغطية الإعلامية الخاصة به، مُشددة الخناق على وسائل الإعلام والأطباء وكافة الأطراف المعنية بالأزمة.

وأضاف تووز أن العالم قد يجد حلاً لأزمة فيروس كورونا في جعبة عالم الاجتماع الألماني (أولريش بيك)، خاصة في كتابه "مجتمع المخاطر العالمي" الصادر في ربيع عام 1986.

كانت الفكرة الرئيسية لكتاب بيك، حسبما أوضحت المجلة الأمريكية، هي أن الوجود الكلي للتهديدات العالمية، المجهولة وغير المرئية، هو القاسم المشترك لعصرنا الحديث، والسؤال الذي يجب طرحه بعد حدوث أزمات مثل كارثة تشيرنوبل أو انتشار فيروسات كورونا، هو كيف يمكن التنقل والتحرك في العالم بهذا الوقت.

وقالت المجلة إن بيك قدم في كتابه إجابات واضحة لكافة التساؤلات المُتعلقة بالأزمات والكوارث التي قد يواجهها العالم، مؤكدة أن ما يُطرح في الكتاب بات أكثر أهمية الآن عما كان عليه في أي وقت، نظرًا إلى خطورة أزمة كورونا.

واختتمت فورين بوليسي بالقول إن (أولريش بيك) لم يعد معنا الآن لمساعدتنا على إيجاد إجابات لإنهاء أزمة كورونا، كما ساعد كوريا الجنوبية على وضع خطة تطوير حضاري عقب الكوارث والأزمات التي تعرضت لها في القرن العشرين، مؤكدةً إن ما تركه من إرث عظيم مليء بالمقالات والكتابات قد يساعد العالم على التعامل مع الأزمة، التي يُنظر إليها باعتبارها أكبر كارثة تواجهها البشرية.


موقع صوت أمريكا: الخوف من عدم الاستقرار وراء استعداد مصر لإرسال قواتها إلى ليبيا

نقلت الكاتبة (نيسان أحمدو) في تقريرها الذي نشره موقع "صوت أمريكا" عن بعض المراقبين قولهم إن محاولة التدخل العسكري المصري في شرق ليبيا مدفوعة إلى حد كبير بخوف القاهرة المتزايد من الجماعات الإسلامية المتطرفة، مثل الإخوان المسلمين وتنظيم داعش، التي ستكتسب موطئ قدم في الداخل الليبي حال هزيمة حكومة الوفاق لقوات حفتر في ليبيا.

وأضافت نيسان أن الدعم المصري للجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر يهدف إلى منع تحول جارتها الغربية إلى بؤرة للميلشيات الإرهابية، خاصة في الوقت الذي تواصل فيه القوات المسلحة المصرية حربها ضد الإرهاب وعناصر تنظيم داعش في شمال سيناء، وذلك وفق ما أكدته (ميريت مبروك)، مديرة برنامج مصر في معهد الشرق الأوسط بواشنطن.


نيويورك تايمز: ترامب يستثمر "لقاح كورونا" سياسيا للفوز في الانتخابات الرئاسية

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، إن العلماء العاملين في مشروع لإنتاج لقاح مضاد لفيروس "كورونا" باتوا يشعرون أن هناك ضغوطا سياسية لإنتاج اللقاح بأسرع وقت ممكن، وخاصة من قبل الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب)، لضمان فوزه بالانتخابات المقبلة.

وأشارت الصحيفة إلى أن إنتاج لقاح يتطلب، عادة، سنوات، إلا أن الإدارة الأمريكية قصّرت تلك المدة في "مشروع السرعة القصوى" إلى ما قبل نهاية العام الجاري، من خلال تقديم الدعم المالي واللوجستي للشركات الطبية، وتقليص الإجراءات الرسمية للموافقة على اللقاح.

وقالت الصحيفة: "لم يغب عن بال أحد أن المهلة التي حددتها الإدارة الأمريكية لإنتاج اللقاح تتزامن بشكل واضح مع حاجة ترامب للسيطرة على الفيروس قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية".

وأوضحت الصحيفة أن معظم الباحثين والعلماء التابعين للحكومة الأمريكية أعربوا عن خشيتهم من تصاعد التدخل السياسي في الشهور المقبلة، بعد تزايد الضغط من البيت الأبيض للإسراع بإنتاج اللقاح، مشيرة إلى أن أولئك العلماء يسعون إلى ضمان وجود توازن فعال بين سرعة إنتاج اللقاح وطبيعة الإجراءات الصحيحة لإنتاجه وتسويقه.





الكلمات الدلالية صحف أمريكية الصحافة الأجنبية

اضف تعليق