بي إم دبليو

تداعيات "كورونا".. "بي إم دبليو" تتكبد أول خسارة فصلية منذ عام 2009


٠٥ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

برلين - سجلت "بي إم دبليو" أول خسارة فصلية منذ الأزمة المالية العالمية خلال الربع الثاني من العام الجاري كما تراجعت إيراداتها، في ظل معاناة قطاع السيارات من تداعيات "كورونا".

وفي الربع الثاني، سجلت شركة السيارات الألمانية خسائر قبل الضرائب لأول مرة منذ عام 2009 بقيمة 666 مليون يورو (787 مليون دولار)، مقارنة بأرباح بقيمة 2.2 مليار يورو خلال نفس الفترة من 2019.

وبلغ صافي خسائرها 230 مليون يورو (271.5 مليون دولار) في الفترة من أبريل وحتى يونيو، مقارنة بأرباح بقيمة 1.45 مليار يورو في العام الماضي، حسبما ذكرت"أرقام".

وانخفضت إيرادات "بي إم دبليو" عند 19.97 مليار يورو في الربع الثاني، مقابل 25.72 مليار يورو في 2019.

وصرح الرئيس التنفيذي لـ"بي إم دبليو" "أوليفر زيبس" أن الشركة متفائلة لكن بحذر فيما يتعلق بأدائها خلال النصف الثاني من العام الجاري.

وعلى صعيد التداولات، تراجع سهم "بي إم دبليو" بنحو 3.4% إلى 56.16 يورو، في تمام الساعة 11:30 صباحاً بتوقيت مكة المكرمة.


الكلمات الدلالية بي إم دبليو سيارة بي إم دبليو

اضف تعليق