المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية مايكل رايان

"الصحة العالمية" تذكر الشباب بـ"مسؤولياتهم" في ظل كورونا


٠٥ أغسطس ٢٠٢٠

رؤيـة

جنيف - حثت منظمة الصحة العالمية الشباب على تحمل "مسؤولياتهم" لتجنب نشر فيروس كورونا في خضم موسم العطل والحفلات.

وقال المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ بالمنظمة مايكل رايان، إن كوفيد-19 اعتبر في البداية مرضا يصيب كبار السن، خصوصا المسنين ومن يعانون مشاكل صحية، وقد "حرص كبار السن على حماية أنفسهم"، لكن "مع عودة الشباب إلى النشاط في المجتمع، من الواضح أنهم يمكن أن يلعبوا دور أداة نقل" للعدوى، حسبما أوردت "وكالة الأنباء الفرنسية، أ ف ب".

وأكد رايان أن "أمام الشباب فرصة هائلة لخفض نقل العدوى عبر سلوكياتهم"، كما "عليهم أيضا أن يضعوا في الحسبان أنهم يتحملون مسؤولية في هذا الصدد".

من جهتها، أشارت ماريا فان كيركوف، الخبيرة التقنية في خلية إدارة الوباء في منظمة الصحة العالمية إلى أن الدراسات أظهرت أن عددا محدودا من المصابين يتحملون المسؤولية الأكبر في نشر العدوى، وقالت: "نقدر أن من 10 إلى 20% من إجمالي الحالات مسؤولة عن نحو 80% من نشر العدوى".

وكان المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، قد حذر الشباب نهاية يوليو الماضي من أنهم ليسوا بمنأى عن الفيروس، ونبه إلى أن كثيرا منهم "تخلوا عن الحذر" وحثهم على "اتخاذ الاحتياطات التي يتخذها سواهم لتجنب الفيروس وحماية الآخرين".

وتجدر الإشارة إلى أن العديد من الدول، وخاصة في أوروبا، سجلت قفزات في أعداد المصابين بفيروس كورونا بعد تخفيف القيود، حيث يتوجه الشباب خلال عطلهم الصيفية إلى الحانات والحفلات والسهرات في الشواطئ.
 


اضف تعليق