ساري

"ساري" يعلق على إمكانية إقالته بعد مباراة اليوفي وليون


٠٧ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

روما - نفى مدرب يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم، ماوريتسيو ساري، الحديث عن أن مستقبله مرهون بنتيجة المواجهة مع ليون الفرنسي في إياب الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا.

وخسر يوفنتوس ذهابًا أمام ليون ينتيجة 0-1، في فبراير الماضي قبل تعليق المنافسات بسبب فيروس كورونا المستجد، ما يحتم على اليوفي تحقيق نتيجة أفضل على أرضه في "أليانز ستاديوم" اليوم الجمعة، للتأهل إلى ربع نهائي دوري الأبطال، في إطار سعيه لتحقيق اللقب الغائب عن خزائنه منذ 1996.

ووفقًا لـ"روسيا اليوم" قال ساري، الذي قاد الفريق للفوز باللقب التاسع على التوالي في الدوري المحلي الشهر الماضي، عشية مواجهة ليون "لا أعتقد أن مستقبلي يعتمد على هذه المباراة".

وأضاف: "أعتقد أنني أتعامل مع مدراء رفيعي المستوى. وسيقررون ما إذا كانوا سيواصلون (معه) أو سيغيرون. لكن الأمر لا يعتمد على مباراة واحدة".

واعتبر ساري أن اللعب بدون جمهور مغاير بشكل كبير للعب أمام مدرجات ممتلئة "مباراة في دوري أبطال أوروبا بدون الجمهور لن تكون ممتعة".

وشدد على أن الهدف "الوصول إلى البرتغال (حيث تقام مباريات الدورين ربع النهائي ونصف النهائي من مواجهة واحدة عوضا عن ذهاب وإياب)، ولعب ربع النهائي لأن ذلك يعني الانضمام إلى النخبة العالمية".

وحول إمكانية مشاركة نجم الفريق الأرجنتيني باولو ديبالا، اعتبر ساري أن مشاركته لا تزال غير مؤكدة، مشيرا إلى أن هداف الفريق، البرتغالي كريستيانو رونالدو، يتدرب "بكثافة وقوة".

ويعاني ديبالا، المتوج بلقب أفضل لاعب في الدوري الإيطالي هذا الموسم، من إصابة في الفخذ الأيسر.


اضف تعليق