مؤسس شركة مايكروسوفت بيل جيتس

"بيل جيتس" يحذر من كارثة تهدد صحة الإنسان أكثر "كورونا"


٠٧ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

واشنطن - حذر الملياردير الأمريكي ومؤسس "مايكروسوفت" "بيل جيتس" من خطر آخر يهدد حياة الإنسان بصورة أكبر من فيروس "كورونا" المستجد.

وأوضح "جيتس" في مدونة نشرها الأسبوع الجاري أن ذلك التهديد يتمثل في تغير المناخ، مشددا على ضرورة معالجته بنفس الإلحاح المتبع تجاه أزمة "كورونا".

وأشار الملياردير الأمريكي إلى أنه بحلول عام 2060 سيكون للتغير المناخي نفس التأثير المميت لفيروس "كورونا، فيما سيكون أعلى بنحو خمس مرات بحلول نهاية القرن الحالي.

وتابع: "سيكون هناك 14 حالة وفاة من بين كل 100 ألف حالة وفاة بسبب تغير المناخ بحلول عام 2060 وهو نفس تأثير فيروس "كورونا"، فيما سيصل عدد الوفيات إلى 73 بين كل 100 ألف بحلول نهاية القرن الحالي في حالة استمرار ارتفاع انبعاثات الكربون".

وذكر "جيتس" أنه على الرغم أن هذا الوباء مروع إلا أن التغير المناخي قد يكون أسوأ، مضيفاً: "إذا أردت فهم حجم الضرر الذي يسببه تغير المناخ فابحث عن الآلام التي يسببها فيروس كورونا لكنها تستمر لفترة أطول بكثير مع تغير المناخ، فخسائر الاقتصاد والأرواح بسبب الفيروس تتساوى مع ما سيحدث بانتظام حال عدم التخلص من الانبعاثات".

"وكالات"



الكلمات الدلالية المناخ كورونا بيل جيتس

اضف تعليق