رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف

لليوم الـ30 على التوالي.. استمرار الاحتجاجات ضد الحكومة البلغارية


٠٨ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية

صوفيا - أغلق المتظاهرون ضد رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف، ثلاثة طرق رئيسية في العاصمة صوفيا خلال اليوم الـ30 من التظاهرات الاحتجاجية المنادية باستقالته هو والحكومة بسبب ارتكاب أعمال فساد.

وذكرت شبكة "يورو نيوز"، اليوم السبت، أن نحو 5 آلاف متظاهر تجمعوا بوسط العاصمة مساء أمس الجمعة، وطالبوا الحكومة الحالية بتقديم استقالتها، كما استمرت التظاهرات في خمس بلدات أخرى، من بينهم بلدتا فارنا وبلوفديف.

وأضافت الشبكة، أن الشرطة تمكنت من تفرقة المتظاهرين، كما فككت مخيمات كان قد أنشأها المتظاهرون حول الطرق الرئيسية بالعاصمة، واعتقلت 12 متظاهرا.

يذكر أن بوريسوف، الذي تولى منصبه منذ عام 2009، عرض يوم الأربعاء الماضي الابتعاد عن المشهد حتى يتسنى للسلطة التنفيذية الصمود لحين إجراء الانتخابات البرلمانية والتشريعية في مارس 2021، إلا أن الأغلبية جددت دعمها له.


الكلمات الدلالية الحكومة البلغارية احتجاجات

اضف تعليق