رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو

فنزويلا تقضى بسجن ضابطين أمريكيين 20 عاما


٠٨ أغسطس ٢٠٢٠

رؤية 

كاراكاس- قضت محكمة فنزويلية بسجن الضابطين السابقين بالجيش الأمريكي لوك دينمنان وأيران بيرى 20 عامًا، وأفاد المدعي العام الفنزويلي طارق وليام صعب.

ووفقا لموقع تيليشور الفنزويلى، اليوم السبت، بأن الضابطين العسكريين الأمريكيين السابقين لوك دينمنان وأيران بيري، اللذين شاركا في عملية فاشلة داخل فنزويلا، وتصفهم فنزويلا بالمرتزقة، حكم عليهما بالسجن لمدة 20 عامًا. 

وأشار إلى أن دينمنان وبيري شقا طريقهما إلى فنزويلا مع 50 مواطنا آخرين في محاول للإطاحة بحكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، وكتب "صعب" عبر موقع (تويتر) "اعترف الضابطان الأمريكيان بجرائم التآمر وتكوين الجمعيات والاتجار غير المشروع بأسلحة الحرب والإرهاب"، وتم اعتقال الفردين السابقين في شركة سيلفر كورب الأمريكية في المحاولة الثانية للهجوم على الساحل الفنزويلي.. وقتل ما لا يقل عن 8 أشخاص واعتقل 50 آخرين أثناء البحث والقبض على من وصفتهم بالمرتزقة.


اضف تعليق